مواطنون يشكون صعوبة الحصول على الغاز المنزلي في صنعاء

[ تصاعد أزمة الغاز المنزلي بالعاصمة صنعاء( أ ف ب) ]

شكى مواطنون في العاصمة "صنعاء" من عدم حصولهم على اسطوانة الغاز المنزلي منذ فترة طويلة؛ نتيجة استمرار "الميليشيات" بتوزيع اسطوانة الغاز عبر عقال الحارات، وبيعه في السوق السوداء. 


وأفاد سكان محليون لـ"يمن شباب نت"، أنهم غير قادرين على الحصول على اسطوانة الغاز المنزلي؛ نتيجة عدم تواجده في السوق الطبيعة، منذ فترة طويلة. وأنهم غير قادرين على شرائه من السوق السوداء بتكاليف مرتفعة، بسبب الظروف الصعبة التي يعيشونها. 
 
وهذا الصدد، قال أحد المواطنين "بصنعاء"، إن غالبية المواطنين لا يستطيعون الحصول على اسطوانة الغاز حتى عند توزيعة في الحارات، خاصةً وأنه يتم توزيعه مرة واحدة في الشهر.

وأضاف في حديث لـ"يمن شباب نت" أن هناك  مناطق في "صنعاء" يتم توزيع الغاز المنزلي لها مرة واحدة كل شهرين، بالإضافة إلى عدم توفير الحصة الكافية، وذلك تسبب بحرمان العديد من المواطنين من الحصول على الغاز المنزلي.

‏ومنذ نحو عامين، عمدت "الميليشيات الحوثية" إلى افتعال أزمة خانقة في الغاز المنزلي، وقامت ببيعه بأسعار باهظة في السوق السوداء المنتشرة بشوارع صنعاء، بالإضافة إلى توزيعه عبر موالين لها في الحارات.

وتحصد "الميليشيات الحوثية" مليارات الريالات من السوق السوداء المنتشرة بصنعاء، والتي تشرف عليها قيادات رفيعة المستوى في المليشيا، وهو ما يجعل المليشيات تسعى إلى عدم توفير مادة الغاز المنزلي في السوق الطبيعية.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر