السعودية توجه رسالة إلى مجلس الأمن حول الهجوم على المنشآت النفطية

حمّلت المملكة العربية السعودية، إيران وميليشيا الحوثي المسؤولية الكاملة عن هجوم الثلاثاء على منشآت المملكة النفطية، وذلك في رسالة إلى مجلس الأمن الدولي.

وقالت السعودية الرسالة إن الميليشيات استخدمت سبع طائرات دون طيار في الهجوم.

كما وجه أيضاً كل من السفيرين السعودي والإماراتي رسالة أخرى مشتركة إلى المجلس والأمين العام أنطونيو غوتيريس حول الهجوم والتخريب الذي وقع الأحد الماضي ضد 4 سفن في المياه الدولية قبالة المياه الإقليمية وسواحل دولة الإمارات. حسبما ذكرت قناة العربية.

وأمس الثلاثاء، أعلن وزير الطاقة السعودي، خالد الفالح، تعرُّض محطتي ضخ لخط الأنابيب شرق – غرب، الذي ينقل النفط من حقول المنطقة الشرقية إلى ميناء ينبع على الساحل الغربي، لهجوم من طائرات «درون» بدون طيار مفخخة.

وأوضح الوزير أن الهجوم أسفر عن «اندلاع حريق في المحطة رقم 8، تمت السيطرة عليه بعد أن خلَّف أضراراً محدودة».
وأوقفت شركة «أرامكو» السعودية الضخ في خط الأنابيب، حيث يجري تقييم الأضرار وإصلاح المحطة، لإعادة الخط والضخ إلى وضعه الطبيعي.

وتبنت ميليشيا الحوثي الهجوم، وقالت، إنها نفذت هجمات بطائرات مسيّرة على منشآت حيوية سعودية، حيث استخدموا 7 طائرات مسيّرة.

وكانت الرياض قد أعلنت الإثنين، تعرض ناقلتين سعوديتين لهجوم تخريبي، وهما في طريقهما لعبور الخليج العربي قرب المياه الإقليمية للإمارات. وسبق إعلان الرياض، بيان لوزارة الخارجية الإمارات، قالت فيه إن 4 سفن شحن تجارية من عدة جنسيات (لم تحددها)، تعرضت لعمليات تخريبية قرب المياه الإقليمية، باتجاه ميناء الفجيرة البحري.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر