الرئيس هادي يشيد بجهود السلطة المحلية بشبوة في إخماد "الفتنة"

وأشاد الرئيس عبدربه منصور هادي، بجهود قيادة السلطة المحلية بمحافظة شبوة ودورها في أحداث التفاف شعبي من كافة الشرفاء من أبناء المحافظة في إخماد الفتنة التي استهدفت أمن واستقرار المحافظة.

جاء ذلك خلال لقائه اليوم السبت، محافظ شبوة محمد صالح بن عديو، الذي أطلعه على الإجراءات والتدابير التي اتخذتها السلطة المحلية لاحتواء تداعيات الأحداث الأخيرة التي شهدتها المحافظة، أثناء تمرد ميليشيا الانتقالي الإماراتي. 

وشدد الرئيس على ضرورة مضاعفة الجهود لتجاوز آثار التمرد الذي أقدمت عليه مليشيات ما يسمى المجلس الانتقالي.. منوها بالدور الشعبي لأبناء شبوة في الوقوف إلى جانب السلطة المحلية وقيادتها لتجنيب المحافظة الأجندات والمشاريع الضيقة التي تستهدف أمنها واستقرارها.

بدوره تطرق محافظ شبوة، إلى مستوى تنفيذ توجيهات رئيس الجمهورية في دمج أفراد ما تسمى النخبة الشبوانية في الجهازين الأمني والعسكري، والخطط المعدة لتنفيذ مشاريع خدمية وتنموية تلبي حاجة المواطنين من أبناء شبوة بالاستفادة من الدعم الإضافي الذي وجه به الرئيس للمحافظة، إضافة إلى جهود تعزيز الأمن والاستقرار وإطلاق عجلة التنمية والاستفادة من المقومات الاقتصادية بما ينعكس إيجابا على أبناء شبوة وحياتهم المعيشية.

وكانت قوات الجيش والأجهزة الأمنية قد أفشلت في أغسطس الماضي، محاولة ميليشيا الانتقالي الإماراتي للسيطرة على محافظة شبوة النفطية بعد مواجهات دامت أربعة أيام.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر