برلماني: هادي سيفتتح جلسة مجلس النواب بسيئون بحضور سفراء الدول الراعية للعملية السياسية

[ الرئيس هادي ]


قال مصدر برلماني يمني، إنه من المتوقع أن يفتتح الرئيس اليمني اجتماع البرلمان  بمدينة سيئون بمحافظة حضرموت ومعه عدد من مستشاريه وقادة الأحزاب والمكونات السياسية بحضور عدد من سفراء الدول الراعية للعملية السياسة.

وكشف لـصحيفة «عكاظ» أن عقد جلسة البرلمان لا تزال مرتبطة بحسم كتلة حزب المؤتمر الشعبي العام اسم مرشحها لهيئة الرئاسة، والذي سيجرى التصويت عليه في أول اجتماع مقرر انعقاده نهاية الأسبوع الجاري.

وقال المصدر: «يفترض أن نتوجه اليوم (الثلاثاء) إلى مديرية سيئون بمحافظة حضرموت لعقد أول اجتماع للبرلمان منذ 4 سنوات، كمقر بديل بناء على قرار رئاسي يصدره الرئيس عبد ربه منصور هادي عشية الاجتماع المتوقع عقده الخميس». 

وأضاف أن أول اجتماع للبرلمان سيتم فيه التصويت لتسمية رئيس البرلمان ونائبين بناء على الأسماء التي سترفعها الكتل البرلمانية بدلا عن الهيئة السابقة التي لا يزال رئيسها يحيى الراعي تحت الإقامة الجبرية في صنعاء.

وأشار إلى أن هناك قضايا أخرى سيناقشها البرلمان، منها ميزانية الدولة والخطط الاقتصادية وإعادة الإعمار وسيكون له دور محوري في المرحلة القادمة في ما يتعلق بالعملية السياسية، واستكمال تنفيذ المبادرة الخليجية والدستور وغيرها من القضايا التي ظلت عالقة طوال المرحلة الماضية.

ولفت إلى أن جميع البرلمانيين الموجودين في الرياض أو الذين هم في المدن المحررة جاهزون، وقد بلغ عددهم النصاب المطلوب للانعقاد.


ووفق صحيفة "عكاظ" استكملت السلطات الحكومية في مديرية سيئون بحضرموت أمس التحضيرات النهائية لاستقبال المسؤولين اليمنيين والبرلمانيين. 
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر