رئيس البرلمان: استكمال تحرير تعز قضية محورية ورئيسية ولا يمكن التراجع عنها

أكد رئيس مجلس النواب اليمني سلطان البركاني، الأربعاء، أن استكمال تحرير تعز قضية محورية ورئيسية ولا يمكن التراجع عنها.
 
جاء ذلك خلال ترأسه، اجتماع موسع باللجنة الامنية بمحافظة تعز، وفق وكالة الأنباء اليمنية "سبأ".
 
أشاد البركاني بالبطولات والملاحم البطولية التي سطرها أبطال الجيش الوطني والمقاومة في التصدي لمليشيات الحوثي الإرهابية وتحرير مناطق ومديريات واسعة من المحافظة.
 
كما أشاد بالجهود التي تبذلها الأجهزة الأمنية في تثبيت الأمن والاستقرار وكل ما تحقق من انجازات خدمية ومشاريع طرقات لخدمة المواطنين.
 
وقال البركاني، إن استكمال التحرير يعد قضية محورية ورئيسية ولا يمكن التراجع عنها في ظل الجرائم التي تطال المدنيين والأحياء السكنية واستمرار الخروقات القاتلة والتصعيد والدفع بالتعزيزات والحشد لمهاجمة مواقع الجيش الوطني.
 
وأكد على أهمية تثبيت الأمن والاستقرار وضبط المطلوبين والقضاء على الاختلالات الأمنية التي تشوه صورة المحافظة وتسيئ للجيش والتضحيات الكبيرة لأبناء المحافظة.
 
وشدد على أهمية دعم الجيش الوطني والأجهزة الأمنية وتسهيل عمل المحاكم والنيابات وتفعيل جميع مؤسسات الدولة، وسرعة إخلاء ما تبقى من المنازل والممتلكات العامة والخاصة وعدم المساس بموارد المحافظة وحل قضايا الجرحى وأسر الشهداء وتنفيذ قرارات اللجنة الأمنية من قبل الألوية العسكرية.
 
كما التقى رئيس مجلس النواب، قيادات التحالف الوطني للأحزاب السياسية، لمناقشة تفعيل الوثيقة المتضمنة دراسة عدد من القضايا والإشكالات ووضع الحلول والمعالجات المناسبة وفي مقدمتها حشد الجهود لاستكمال التحرير وكسر الحصار.
 
وأكد على الدور الهام لفروع الأحزاب والتنظيمات السياسية في وحدة الصف والتكاتف والتلاحم، والاتجاه لدعم وحشد كل الجهود لاستكمال التحرير وتثبيت الأمن والاستقرار والقضاء على الإختلالات وضبط المطلوبين وحماية الحقوق الخاصة والعامة.
 
وشدد البركاني على ضرورة تفعيل وثيقة التحالف السياسي للأحزاب بالمحافظة وتنفيذ كافة البنود والقضايا المضمنة في الوثيقة وتشكيل اللجان المتخصصة لدراسة القضايا والاشكالات القائمة وفق برنامج زمني.
 
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر