مأرب.. افتتاح توسعة المحطة الغازية بـ 126 ميجا فولت والاستغناء عن الطاقة المشتراة

افتتح عضو مجلس القيادة الرئاسي اللواء سلطان العرادة، رئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، اليوم الثلاثاء، مشروع توسعة محطة مأرب التحويلية للطاقة الغازية (132/ 133/ 11 ك.ف) ومحطات تصريف الطاقة (المرحلة الاولى)، بقدرة 126 ميجا فولت، واستغناء محافظة مأرب من اليوم عن الطاقة المشتراة.
 
وعقب الافتتاح استمع العرادة وعبدالملك إلى شرح من مدير عام كهرباء مأرب عبدالهادي الشبواني، عن عمل المحطة التي تغذي محافظة مأرب بالطاقة الغازية، والأعمال التي تضمنتها المرحلة الأولى من عملية التوسعة والتي بلغت كلفتها 18 مليون دولار، لترتفع قدرة المحطة الى 176 ميجا فولت.
 
وأوضح الشبواني، أن محافظة مأرب تشهد منذ سنوات ارتفاعا مستمرا في الاحتياجات للطاقة الكهربائية جراء النزوح الكبير والمستمر إلى اليوم إلى جانب الانتعاش التجاري والصناعي والمعماري فيها، حتى وصل الاحتياج الى 120 ميجا فيما كانت المحطة توفر 50 ميجا وتحاول تقليص الفجوة من خلال الطاقة المشتراة.
 
وقال إن المحطة الآن أصبح لديها فائضا بالطاقة عن الاحتياج الحالي قدره 56 ميجا فولت، وهذا يمكن من استيعاب التوسع في احتياجات النازحين والمستثمرين، ويشجع الانتعاش التجاري والاعماري والاستثماري في المحافظة.
 
وأشار إلى أن المحطة ستوفر حاليا على خزينة الدولة نحو 5 ملايين دولار شهريا كانت تصرف لشراء الطاقة من الشركات الخاصة، وتحويلها لصالح التنمية.
 
من جنبهما أشاد عضو المجلس الرئاسي ورئيس الوزراء بالجهود التي بذلها قيادة الكهرباء بالمحافظة والمهندسين والعاملين فيها ودعم وزير الكهرباء حتى تم انجاز هذا المشروع الاستراتيجي. وشددا على أهمية إصلاح شبكات التوزيع القديمة والمتهالكة ومنظومة تركيب العدادات للمستهلكين وتحصيل قيمة استهلاك التيار الكهربائي.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر