اليمن يوقع اتفاقية إعادة جدولة الديون مع أمريكا

أعلنت الحكومة اليمنية، الثلاثاء، توقيع اتفاقية دمج وإعادة جدولة ديون الجمهورية اليمنية لدى الولايات المتحدة الأمريكية، بما يساعد على تخفيف أعباء المالية العامة لمواجهة المتطلبات الملحة في الظروف الراهنة.
 
ووقعت الاتفاقية في العاصمة السعودية الرياض بين وزير المالية اليمني سالم بن بريك والقائمة بأعمال السفارة الأمريكية لدى اليمن، كاثرين ويستلي، وفقا لوكالة الأنباء اليمنية سبأ.
 
وقال بن بريك إن" هذه الاتفاقية تأتي ثمرة لمبادرة دول مجموعة العشرين بقيادة السعودية لمساعدة الدول الأقل نموا في توفير مساحة مالية لمواجهة متطلبات جائحة كورونا الصحية والاقتصادية". لافتا إلى أنها ستساعد اليمن في هذه الظروف والأزمات المركبة التي تمر بها.
 
وأوضح أنه يجري حاليا العمل على التحضير لعدد من الاتفاقيات المشابهة مع بقية المقرضين لتسوية أوضاع متأخرات ديون الجمهورية اليمنية.
 
وأشار إلى أنه يجري أيضا التحضير لنقاشات جديدة مع صندوق النقد الدولي للاستفادة من الادوات المالية المتاحة لدى الصندوق في مواجهة الاعباء المالية والاقتصادية التي فرضتها جائحة كورونا.
 
ولفت وزير المالية إلى أن ترتيب أوضاع الدين العام يأتي من ضمن أولويات الوزارة للعام الجديد 2021م.
 
وأضاف أن الوزارة تعد خطط لتطوير أداء المالية العامة من تحسين للايرادات وترشيد النفقات العامة، وسيتم تضمينها في البرنامج العام للحكومة والشروع فورا في تطبيقها وفق محددات واضحة ومؤشرات قابلة للقياس والتقييم.
 
وأشاد وزير المالية بالدعم المالي والفني الذي تقدمه الولايات المتحدة الامريكية للحكومة اليمنية بما فيها وزارة المالية والبنك المركزي بغرض تطوير قدرات هذه المؤسسات ومساندتها في مواجهة التحديات الاقتصادية والإنسانية.
 
بدورها قدمت القائم بأعمال السفارة الامريكية لدى اليمن، التهنئة بتشكيل الحكومة اليمنية الجديدة وادائها اليمين الدستورية، مؤكدة استمرار دعم بلادها لليمن وشعبها في مختلف المجالات.
 
يشار إلى أن إعادة جدولة الديون هي عملية يتم بمقتضاها تغيير بنود الدين المتعلقة بسعر الفائدة، أو بآجال استحقاق الدفعات عبر تمديد فترة السداد أو بهما معا.
 
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر