لدورهما في إطالة أمد الحرب.. واشنطن تفرض عقوبات على اثنين من قادة مليشيات الحوثي

أعلنت الولايات المتحدة، الثلاثاء، فرض عقوبات على اثنين من كبار قادة مليشيات الحوثي المتهمين بـ"التخطيط لهجمات" ضد مدنيين ودول مجاورة واستهداف سفن تجارية.
 
وقالت وزارة الخزانة الأميركية في بيان لها، إنها "فرضت عقوبات على منصور السعدي، المعروف بانه رئيس أركان القوات البحرية لدى الحوثيين، وأحمد علي حسن الحمزي، قائد القوات الجوية".
 
وأضافت، أن "هذه العقوبات فرضت على هؤلاء لدورهم في إطالة أمد الحرب في اليمن، ومفاقمة الأزمة الإنسانية في البلاد، وساهمت في معاناة شديدة للشعب اليمني".
 
وقال البيان إن الولايات المتحدة "تدين تدمير الحوثيين مواقع مدنية"، مضيفا أن نشاطات الحوثيين "ترمي إلى تشجيع نوايا النظام الإيراني المزعزعة للاستقرار، وتؤجج النزاع اليمني، ما أدى إلى نزوح أكثر من مليون شخص ودفع اليمن إلى شفير المجاعة".
 
وأضاف، أن الحرس الثوري الإيراني "قدم للحوثيين الدعم العسكري لشن هجمات في اليمن وعلى السعودية"، مؤكدا أن "نظام إيران قدم مساعدات مادية مباشرة للحوثيين بما في ذلك الصواريخ والمسيرات".
 
وأوضح أن "النظام الإيراني والحرس الثوري أشعلوا الحرب بدعمهم للحوثيين بالأسلحة والتدريب العسكري". مشيرا إلى أن "الدعم الإيراني سمح للحوثيين بشن هجمات مروعة على المدنيين في اليمن والسعودية".
 
وقالت الخزانة الأمريكية، إن "دعم إيران للحوثيين أطال مدى الحرب" في اليمن وتسبب بأسوأ أزمة إنسانية في العالم"، مذكّرةً بأن "ميليشيات الحوثي وبدعم من إيران شنت حرباً دموية على الشرعية في اليمن".
 
وتابعت: "الحوثيون استخدموا صواريخ باليستية وألغاما بحرية وطائرات مسيرة لمهاجمة المناطق السكنية والسفن التجارية". كما أكد البيان أن ميليشيات الحوثي استهدفت الملاحة الدولية "بغض النظر عن طابعها المدني أو العسكري".
 
وأدرج اسما القياديين الحوثيين تحت الأمر التنفيذي رقم 13611، وهو أمر يهدف إلى حظر ممتلكات أشخاص ارتكبوا ممارسات مهددة للسلام والأمن والاستقرار في اليمن.

من جهته، أدان وزير الخارجية الأمريكي، انتوني بلينكن، أعمال جماعة الحوثي العدوانية، بما في ذلك الهجمات التي تهدد المدنيين في السعودية و مأرب.

 قال بلينكن، إن "الحوثيين لعبوا دورا بارزا في الصراع في اليمن وعمقوا الأزمة الإنسانية الأليمة للشعب اليمني".
 
وأضاف، أن جماعة الحوثي تستخدم الأسلحة والدعم الإيراني لشن هجمات ضد الأهداف المدنية في اليمن والسعودية.
 
وتابع بلينكن: "الولايات المتحدة تتخذ اليوم إجراءات للرد على سلوك الحوثيين وتفرض عقوبات على اثنين من قادتهم".
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر