وزير الداخلية في السعودية لمناقشة ترتيبات الأوضاع الأمنية وتأسيس غرفة مشتركة

غادر نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية اليمني، أحمد الميسري، اليوم الأربعاء، إلى الرياض، لبحث الترتيبات الأمنية بالمحافظات المحررة.

وحسب موقع وزارة الداخلية، فإن الميسري توجه إلى المملكة العربية السعودية، في زيارة عمل رسمية تستغرق عدة أيام تلبية لدعوة رسمية تلقاها من القيادة السعودية.

وأوضح أن وزير الداخلية سيجري خلال الزيارة سلسلة مباحثات أمنية مع القيادة السعودية وترتيبات الملف الأمني وتحمل وزارة الداخلية للمسؤولية الأمنية الكاملة بالعاصمة المؤقتة عدن والمحافظات المحررة.

كما ستتناول الزيارة بحث سبل تدعيم التعاون والتنسيق الأمني بين البلدين الشقيقين وستسهم الزيارة في إدارة عجلة العملية الأمنية في عدن وتأسيس غرفة عمليات أمنية مشتركة.

وسيلتقي الميسري خلال زيارته إلى الرياض نظرائه من المسئولين في الحكومة السعودية في وزارة الداخلية وذلك لاستكمال مناقشة عدد من الملفات ومن بين تلك الملفات ترتيب عمل القوات الأمنية المختلفة.

يأتي ذلك بالتزامن مع نشاط مكثف للتشكيلات المسلحة التابعة لما يسمى المجلس الانتقالي "الانفصالي" المدعومة من دولة الإمارات في عدد من المحافظات الجنوبية بينها عدن وشبوة وأرخبيل سقطرى، وسط تحذيرات من انفجار الوضع خصوصا مع التحريض الإعلامي على الحكومة الشرعية ومؤسسات الدولة.

يشار إلى أن دولة الإمارات عملت خلال السنوات الماضية على إنشاء تشكيلات مسلحة خارج سلطة الدولة كالنخب والأحزمة الأمنية، والتي تسببت بخلق حالة من عدم الاستقرار في المحافظات المفترض أنها محررة.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر