الوزير كفاين يكشف عن تفاصيل مشروع سوق مركزي لتصدير الأسماك وتحسين جودتها

[ صورة أرشيفة للوزير كفاين في إفتتاح مختبر جودة الأسماك بالمهرة (شرق اليمن) ]

قال وزير الثروة السمكية فهد كفاين "إن المشروع المقرر انشاؤه في منفذ الوديعة هو مركز صادرات لتحسين إدارة وجودة الصادرات السمكية المصدرة الى المملكة العربية السعودية وهي ??% من الصادرات السمكية اليمنية".
 
وكان مجلس الوزراء اعتمد في اجتماعه الأربعاء 14نوفمبر/ تشرين ثاني الجاري إنشاء مشروع سوق مركزي للأسماك في منفذ الوديعة على الحدود اليمنية السعودية، بناء على مشروع مقدم من وزارة الثروة السمكية.
 
وأشار كفاين في تغريدات على حسابة في موقع "تويتر" أن المركز يحوي مكاتب إصدار شهادات الجودة ومعامل ومختبرات وموازين ومخازن ثلج وخدمات مصرفية وملحقات أخرى".
 
وأوضح وزير الثروة السمكية "أن المركز لن يكون له أي تأثير سلبي على وفرة الأسماك في الأسواق المحلية، فقط سيقوم بمعالجة ما يتم إصداره مسبقا من الأسماك من خلال تحسين جودتها ومعاملة تصديرها".
 
ولفت كفاين "أن وزاته تسعى الى رفع حصة ما يحصل عليه الفرد في اليمن من الأسماك من خلال رفع مستوى الانتاج وتحسين آلية التوزيع والتسويق بالتنسيق مع الجمعيات والاتحادات السمكية والسلطات المحلية وسبق أن وجهنا مذكرات لهيئات المصايد بتخصيص نسبة كافية من الانتاج للاستهلاك المحلي".
 
واعتمد مجلس الوزراء إنشاء مشروع سوق مركزي للأسماك في منفذ الوديعة على الحدود اليمنية السعودية، بتكلفة تبلغ نحو 277 مليون و198 ألف و348 ريال، بناء على مشروع مقدم من وزارة الثروة السمكية المتعلق بتحسين مستوى تصدير الأسماك، وبما يعزز من جودة الصادرات السمكية.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر