مسؤول حكومي: الحوثيون يجبرون القاصرات على الزواج والتنجيد

[ طارق القرشي ]

ندد وكيل وزارة الأوقاف والإرشاد اليمني طارق القرشي، باستغلال ميليشيا الحوثي للأسر اليمنية، عبر تزويج القاصرات أو تجنيدهن في إطار ما تسمى خلايا «الزينبيات».

 وأوضح القرشي في تصريح لصحيفة«عكاظ» السعودية، أن الحوثيين يجبرون الصغيرات اللاتي لا تتجاوز أعمارهن 10 سنوات على الزواج من عناصر ميليشياته.

وأشار إلى الحوثيين يستغلون حالة الجهل والحاجة وغياب رب الأسرة، ويقدمون على هذه الممارسات خطيرة.

ودعا إلى موقف دولي حازم ضد مشاريع الحوثي الطائفية والبغيضة والمنافية للأخلاق والدين.

وقال إن وزارة الأوقاف تعمل جاهدة على التوعية بخطر تلك الممارسات وتنفذ عددا من الحملات لمواجهة الثقافة الحوثية الدخيلة على المجتمع اليمني والهادفة إلى تدمير العائلات وتفكيكها.

وبحسب صحيفة "عكاظ" تكشف المعلومات أن زواج الصغيرات تصاعد في محافظات إب وعمران وذمار والمحويت بشكل ملفت، إذ يجبر الحوثيون الأسر تحت التهديد بتزويج القاصرات.

ولم تكتف الميليشيا بإجبار القاصرات من عائلات القتلى على الزواج، بل أجبرتهم أيضا على التجنيد في صفوف خلايا «الزينبيات» اللاتي يتركز دورهن في ترتيب المظاهرات وإمداد المتظاهرين بالطعام ونشر الأفكار الطائفية في الأوساط النسائية، والتجسس في مجالس وعمليات أمنية.

 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر