مقالات رأي

أين المليارات يا نبيل شمسان؟

سلمان المقرمي

انتهت سنة 2019 والمحافظ نبيل شمسان لا يعرف أين مقر عمله، ولا واجباته ولا مسؤولياته. بضعة عشر يوما هي التي قضاها المحافظ في تعز وريفها ، -لكنها ليست في عمله- ولم يرصد الإعلام ولا الشعب ظهورا له إلا ما يظهر على تطبيق الواتس اب أنه متصل أو آخر ظهور له.. [ المزيد ]

"كرامة" برخص العُملَة

فكرية شحرة

 لا أحتمل أولئك الذين يقولون اللهم أجعلني مظلوما لا ظالما ..   لماذا تقبل الظلم على نفسك أساسا؟! قبولك بالظلم هو صنعك لهذا الظالم ..   لماذا توطن لظلمك بهذا القبول، وتسمح لشخص ما، أو نظام ما، أو عرف ما، أن يقهرك ويظلمك ما دمت على حق؟!   مطلوب.. [ المزيد ]

نريد السلام

محمد علي محروس

  بدا المشهد تراجيديًا كالمعتاد، الدموع وحدها والكلمات المتلعثمة هي من تتحكم في لحظات اللقاء الأول، بعد سنوات من القطيعة الجبرية، والأخبار المنقطعة، إنها أحضان إذابة الشوق، بين ابنة وأبيها، وأم وابنها، وزوجة وزوجها، وبين حبيبين حالت الحرب.. [ المزيد ]

مع السجين والسجّان

منذر فؤاد

  كان مشهدا مبهجا، ذلك الذي تجلت فيه حرية 75 مختطفا من أبناء مدينة تعز، بعد سنوات قضوها في سجون عصابة الحوثي، وبين ثنايا البهجة التي التمعت في الأعين، نبشت القصة من جديد؛ قصة آلاف السجناء الآخرين الذين لا يزالون في المعتقل الحوثي.   مبدئيا،.. [ المزيد ]

متلازمة "شرف الدين" -3-    

نور ناجي

  مازال يحدق بعينيه الجاحظتين؛ لم يبدُ عليه الخوف نتيجة الدماء التي سفكت على أرض الساحة، إلا أن ذلك لم يمنع ارتعاشة جوفه..   "كنت أشعر بذلك من قبل"، لعله قال ذلك في نفسه وهو يتذكر دخوله منتصرا إلى صنعاء، وهتافات الفرح وهي تطوقه، دون أن.. [ المزيد ]

من أقبية العذاب إلى الغربة!

سلمان الحميدي

 مشهد إطلاق المختطفين، امتلأ بالمشاعر الجياشة، بالحزن والفرح، بالدموع والزغاريد، بالعناق والقبل، أستاذ كان كالجواد في انطلاقته، خرج يتوكأ على عكاكيز، صاحب وايت لبيع الماء خرج وقد صارت رضيعته طفلة، شباب كانوا أصحاء خرجوا يحملون العذابات الجسدية.. [ المزيد ]

جيش التحرير

سلمان المقرمي

  بالقوة حرر الجيش في تعز عشرات المختطفين لدى مليشيا الحوثي الانقلابية. رسم اليوم البهجة على ??عائلة وآلاف من زملائهم وأقاربهم وأحيا الأمل لدى آلاف المختطفين ظلما بأن حريتهم ستأتي. ثمة جيش خلفهم لا ينسى شعبه ولا مختطفيه، ولن يترك أحدا خلف.. [ المزيد ]

الاتفاق الميت!

محمد علي محروس

 سنة كاملة، أكملها اتفاق السويد، دون أن يحرز تقدمًا يُذكر، بل لم يتجاوز إطار محيطه الذي وقّع فيه، ليؤكد مجددًا أنه مجرد جسر عبور للحوثيين؛ من أجل تحقيق مآربهم، وتحقيق الأهداف التي لم يكن الوقت حينها كافيًا لتنفيذها كما يتطلب ذلك منهم... لا.. [ المزيد ]

عدمية المعارضة السياسية في اليمن

منذر فؤاد

عندما تصبح أحزاب المعارضة جزءا أساسيا من منظومة الحكم، فإنها صفة المعارضة تنتفي عنها تلقائيا، وهذا بالفعل ما حدث في اليمن وإن حاولت بعض الأحزاب تزييف الجماهير بأنها لا تزال ضمن الخط السياسي المعارض للسلطة الحاكمة.   في عهد نظام صالح البائد،.. [ المزيد ]

متلازمة "شرف الدين"..(2)

نور ناجي

ليست مفارقة غريبة أن يكون "المطهر يحيى شرف الدين"، والملقب بالسفاح هو من استدعى الأتراك لحرب والده "يحيى"، أنها "متلازمة شرف الدين"، الداء الذي يجعل المرء يحارب والده من أجل الدفء الذي تمنحه صنعاء؛ إن لم تكن الأسوار لي لن تكون لغيري!..   استقرت.. [ المزيد ]

مظلة الفساد ثانية

سلمان الحميدي

 في السابق كان المسؤول يتحدث عن محاربة الفساد فيتحسس المواطن أجيابه.. كانت محاربة الفساد إستراتيجية المسؤولين لدغدغة مشاعر المواطنين، وكثيرًا ما كانت تُستدعى هذه الإستراتيجية عند الانتخابات. علي عبدالله صالح نفسه، وبعد مُضي أكثر من 26 سنة.. [ المزيد ]

تهامة ليست استثناءا

سلمان المقرمي

  نشر صالح وإعلامه تاريخا بطوليا لصالح وكيف ترقى في الجيش حتى أصبح قائدا لمعسكر في المخا، ومنه صعد إلى الرئاسة، وكيف أحكم قبضته على السلطة ثلاث وثلاثين سنة، وحكمها وحلفاؤه المتقلبين بدون أي صيغة دستورية، على الأقل كانوا يتحكم بالمناصب العامة.. [ المزيد ]

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر