مقالات رأي

تركة صالح الضائعة

ياسر عقيل

يتعرض حزب المؤتمر الشعبي العام للتلاشي من خلال عمليات استقطابات من جهات عدة عقب مقتل صالح في الرابع من ديسمبر الجاري، يبدو ان التركة المتناثرة تتعرض للضياع وهو ما سينعكس سلبا على المستقبل السياسي للحزب الذي ادارة السلطة في اليمن لأكثر من ثلاثة.. [ المزيد ]

"زينبيات".. شطائر حكومية

نور ناجي

جاهدت لتبقي نبرات صوتها ناعمة رقيقة، إلا أن الطرف الآخر كان مستفزاً لدرجة افقادها شعورها.. كالت له بصوت أجش اتهامات بالتقصير والاهمال، ورمته بالتراخي لعدم إدراج اسمها ضمن كشوفات توظيف جديدة لوزارة المالية قبل أن تغلق هاتفها.   حوار ساخن دار.. [ المزيد ]

صنعاء وصاحبة "تنور الحطب"

إفتخار عبده

في وقت الأصيل، ومع ذهاب الشمس إلى  وكرها، لقيتها صدفة، فقد  كانت تحاول أن تُحمِلَ رفيقتها تنور الحطب.   لم أتوقع أن أرى مشهداً مثل هذا في صنعاء (العاصمة)، لم أرَ نساء صنعاء يحملن ذلك على رؤوسهن، ولم تعتاد المدينة أو البيوت المدنية حضور تنانير.. [ المزيد ]

الوحش وقشة الأمل الأخير

همدان الحقب

 إنها عقدة اللون الوحيد , دفن الرمل الزبى , لم نوقع الوحش واوقعنا في حفرته , يرسل إلينا مستبدا بعد آخر ويمطرنا بالمثالب والهزال.   نبدأ الحديث  عن فكرة الاصطفاف وتوحيد الجهود لتبني قضايا سياسية واجتماعية واقتصادية تعني شعبنا أو قل تمثل.. [ المزيد ]

فئران سفينة صالح

غمدان اليوسفي

كتب الدهر نهايته لصالح، وكما يعتقد كثيرون أن صالح نفسه كان يدرك أن نهايته لن تكون على فراش العجز، ختم حياته في محاولة تصحيح بعض أخطائه فكانت حساباته للزمن خاطئة.   في العام 2011 حين أعلن جمع كبير من الوزراء والسفراء والقادة العسكريين والمسؤولين.. [ المزيد ]

سبع سنوات من الثورة والثورة المضادة

منذر فؤاد

  قبل سبع سنوات، في  17ديسمبر2010 بالتحديد، أحرق الشاب التونسي محمد البوعزيزي نفسه، إثر تعرضه لإهانة من قبل شرطية، ولأن البوعزيزي لم يكن بمقدوره رد الإهانة في ظل سلطة بوليسية، وبعد إهمال شكواه من قبل الجهات المختصة، لجأ لإحراق جسده العاري،.. [ المزيد ]

ماذا جنينا منكم ؟!

إفتخار عبده

لم نجن من الانقلابيين في بلدنا اليمن، على مدى نحو ثلاثة أعوام، سوى مزيدا من القتل والدمار والجوع والفقر.   لم يأتوا سوى بكل معاني اللا مساواة واللا إنسانية، مع حالات كبيرة من الانتهاكات وأعمال القمع، حتى ضد من كانوا مقربين منهم لفترة طويلة. لقد.. [ المزيد ]

"الحرس الجمهوري" اسم للبيع

وسيم القرشي

يشبه وضع الحرس الجمهوري اليمني وضع شركة كان لها اسم قوي ومكانة في السوق، وبعد موت مالكها ظهر أنها كانت مفلسة منذ زمن، وتملّك أصولها أحد الشركاء الطارئين برغبة المالك وبقي الاسم يتنافس عليه باقي اللاعبين.   يتنافس اليوم على اسم الحرس عدة جهات..... [ المزيد ]

مجنون في القبة!

غمدان اليوسفي

يروى أنهم ذهبوا بمجنون إلى أحد السادة في تعز، وحين وصلوا به إلى (قُبة)* السيد المداوي، حمل عصا مرعبة وضربه بها ضربة جعلت المجنون يصرخ متألما ويهرب بكل ما لديه من سرعة، فأمسكوا به خارج القبة، سألوه: "مالك أيش في"، رد عليهم مرعوبا: "في مجنون.. [ المزيد ]

صاروخ ذماري!

حسين الصوفي

يبدو أن قدر ذمار أن تحضر بقوة في مجريات الأحداث بـ "النكتة" فتدعم أقواماً وتفضح آخرين،   فعلى سبيل المثال لا الحصر ، فقد سجل الصاروخ "الذماري" أمس اسمه في قائمة الصواريخ "المدوخة" ، وربما يؤدي دوره "الساخر" كشاهد يكشف أسرارا.. [ المزيد ]

‏بعض من أمل

نور ناجي

 ‏لم يكن النهار قد انتصف، والشارع يسير بي وأنا على مقعد الباص الصغير في انتظار انتهاء محطته، حين توقف للحظات لتصعد عليه سيدة كبيرة في السن يبدو عليها الإرهاق وعلى جفنيها ظلال تعب يفوق الستين من العمر؛ قالت للسائق وهي تستقر في المقعد: "شميلة.. [ المزيد ]

عن مستنقع الأوبئة الأممية...!

محمد علي محروس

هناك من يستفيد من الحرب كلها، يحللها، لا يفوّت فرصة للانقضاض على نصيبه منها أو ما يعتبره كذلك. وهذا في نظري ما تتقنه الأمم المتحدة وتفرعاتها ذات الاختصاص؛ كلٌ فيما هو مسخر لأجله؛ كون الأمم المتحدة منظمة دولية مستقلة كما تزعم، مهمتها فض النزاعات،.. [ المزيد ]

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر