انهيار أجزاء من سور "صنعاء القديمة" وتهدم منزل مواطن جراء السيول (صور)

[ صورة لإنهيار جزء من سور "صنعاء القديمة" الجنوبي فجر الاثنين 3أغسطس 2020 (تـ: محمد العامري) ]

تسببت سيول الأمطار، التي شهدتها العاصمة اليمنية صنعاء ‏خلال الأيام الماضية، بسقوط أجزاء من أحد أسوار صنعاء القديمة، وانهيار منزل أحد المواطنين قرب السور.
 
وقال سكان محليون لـ"يمن شاب نت" إن "نحو 15 مترا، تقريبا، من السور الجنوبي تعرض فجر اليوم الاثنين للسقوط، بسبب سيول الأمطار المتدفقة عليها خلال اليومين الماضيين".
 
وبحسب السكان فأن سقوط السور "تسبب في إنهيار منزل أحد المواطنين المجاورين للسور، وتعرضه لأضرار مادية كبيرة".
 
وتمكن أهالي الحي من إخراج صاحب المنزل "فؤاد رزق" وأفراد أسرته الثلاثة بسلام، وفقا للمصادر.
 
في غضون ذلك أطلق مواطنون نداء عاجل للمنظمات الدولية والمحلية بسرعة التدخل لإنقاذ المدينة التاريخية من الخراب جراء استمرار الأمطار والسيول، كما ناشدوها أيضا بإيجاد حل للمواطن المتضرر، وتوفير سكن بديل له وأسرته.
 
يشار إلى أن سيول الأمطار كانت قد تسببت بانهيار منازل في أحياء صنعاء القديمة ووفاة عدد من المواطنين، وباتت تهدد كثير من المنازل القديمة، نتيجة الاهمال وعدم الاهتمام بمجاري تصريف السيول منذ سيطرة ميليشيا الحوثي الانقلابية.

الصورة
الصورة
الصورة

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر