سقطرى: نجاة نائب مدير المطار من محاولة اغتيال وتمرد عسكري جديد

نجا نائب مدير مطار سقطرى الدولي، إياد يحيى مبارك، اليوم الأحد، من محاولة اغتيال، فيما تمردت كتائب عسكرية جديدة عن الشرعية.

وقال مصدر محلي لـ"يمن شباب نت"، "إن جنود متمردين في نقطة موري، أطلقوا الرصاص، على سيارة نائب مدير مطار سقطرى بعد أن تم التعرض له بعربة عسكرية". مشيراً إلى أن لم يصاب بأي أذى.

وبحسب المصدر، فإن محاولة الاغتيال جاءت على خلفية توجيه بإنزال علم الانفصال، من على مطار سقطرى الدولي، الذي رفعه المتمردون الموالون للانتقالي المدعوم إماراتياً.

في سياق متصل أعلنت أربع كتائب من اللواء الأول مشاة بحري تمردها على الحكومة الشرعية، وانضمت إلى ما يسمى بالمجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً.

وقال مصدر حكومي، إن الكتائب التي أعلنت تمردها اليوم، هي، كتيبة قلنسية وشرطة قلنسية، وكتيبة المدفعية، وكتيبة الهندسة، وكتيبة حرس الحدود".

ولفت إلى "أن الكتائب الثلاث من نفس اللواء، التي أعلنت تمردها سابقاً، لا زالت حتى اللحظة، تأبى الانقياد للشرعية".

وقبل أسبوعين، أعلنت ثلاث كتائب من اللواء الأول مشاة بحري، تمردها على الشرعية، وانضمامها لمليشيا المجلس الانتقالي المدعوم من الإمارات.
 
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر