مصافي عدن تؤكد استكمال تفريغ الوقود الكافي لمحطات الكهرباء بالمدينة

[ صورة تعبيرية ]

أعلنت مصافي عدن، اليوم السبت، استكمال تفريغ الوقود الخاص بتغطية احتياجات محطات التوليد الكهربائي بعدن، والبالغة تكلفتها 60 مليون دولار شهريا.

وأكد المدير التنفيذي لشركة مصافي عدن محمد البكري، إستكمال تفريغ 9 طن متري ديزل من الباخرة تشانس إلى خزانات مصفاة عدن، لتغطية احتياجات محطات توليد الطاقة الكهربائية من الوقود .

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) عن البكري قوله، أن الشركة وعقب استكمال عملية التفريغ قامت بضخ ثلاثة الاف طن متري بصورة عاجلة إلى خزانات شركة النفط في البريقة لتزويد محطات توليد الكهرباء في المحافظة. منوها  بالجهود التي بذلها عمال ومشرفي الشركة خلال الساعات الماضية لإدخال الباخرة واستكمال عملية تفريغ الكمية بعد فحص عينة منها ومن ثم الضخ إلى النفط التي ستتولى عملية التوزيع .

وأكد البكري أن الحكومة ومعها شركتي مصافي عدن والنفط يبذلون جهوداً كبيرة في سبيل توفير وقود محطات توليد الطاقة الكهربائية في عدن والتي تكلف شهرياً 60 مليون دولار .

وكان الأمين العام لمجلس الوزراء حسين منصور، قد اكد في وقت سابق اليوم، أنه و"بناءاً على توجيهات الرئيس عبدربه منصور هادي، وجه رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر بتوفير كميات كبيرة من الوقود لتلافي اي انقطاعات قد تحدث في المستقبل". مضيفا "ان الظروف الصعبة التي تعيشها اليمن جراء الحرب الهمجية التي شنتها مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية على الدولة أدت إلى وقف تصدير النفط التي يعتمد عليها الاقتصاد اليمني بنسبة 75‎ بالمائة ".

 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر