وزير الصحة يؤكد على ضرورة العمل على الحد من وفيات الأمهات أثناء الولادة

[ اختتام ورشة العمل للصحة الإنجابية ]

أكد وزير الصحة العامة والسكان الدكتور قاسم محمد بحيبح على ضرورة الاستثمار في مجالات صحة الأم والطفل والعمل على الحد من وفياتهن.

جاء ذلك في كلمة له خلال اختتام فعاليات ورشة عمل مناقشة انجازات خطة العام ٢٠٢٢م وخطة عمل العام ٢٠٢٣م للصحة الانجابية، والتي استمرت على مدى 25 عامًا، بالعاصمة المؤقتة عدن. 

شارك فيها على مدى يومين ٢٥ مشاركًا هم مدراء مكاتب الصحة، ومدراء إدارات الصحة الانجابية بالمحافظات المحررة.

وجدد الوزير بحيبح التأكيد على ضرورة الاستفادة من أي دعم مقدم بشكل أمثل للعمل على ديمومة الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين ومحاولة الاعتماد على الموارد الذاتية.

ودعا بحيبح مخططة النظام الصحي للعمل على تكامل الخدمات وديمومته والإستفادة من شبكة متكاملة من القابلات وخلق تشبيك مجتمعي من خلالها لتوصيل الرسائل التوعوية وتعزيز الخدمات الصحية.

وعبّر وزير الصحة، عن سعادته بالشراكة القائمة بين الوزارة وصندوق الأمم المتحدة للسكان الداعم لقطاع السكان وخدمات الصحة الانجابية.

ولفت إلى ضرورة توسيع هذه الشراكة في الخدمات الوقائية وخدمات الطوارئ التوليدية لتشمل مرافق اكثر لاسيما في المناطق الطرفية البعيدة ودعم المستشفيات والمرافق التي تقدم خدمات صحة الأم والطفل.

يشار إلى أن الورشة نظمها قطاع السكان بوزارة الصحة، بدعم من صندوق الأمم المتحدة للسكان، كرست لمناقشة انجازات عام ٢٠٢٢م وخطة عمل ٢٠٢٣م للصحة الانجابية.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر