مأرب: نزوح نحو 5 آلاف أسرة جراء الهجوم الحوثي على المحافظة

[ موجة نزوح كبيرة تشهدها مأرب نتيجة الهجوم الحوثي ]

كشف تقرير حكومي، عن نزوح نحو 5000 أسرة، جراء الهجوم الحوثي على محافظة مأرب، شرق اليمن.
 
وأكدت الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين في مأرب، أن أربعة آلاف و 847 أسرة، نزحت خلال الفترة من 20 أغسطس الماضي وحتى 15 سبتمبر الجاري، فيما لايزال هذا الرقم مرشحاً للزيادة خلال الأيام القادمة مع استمرار القتال الضاري وتصاعد وتيرته بصورة لافتة.
 
وقالت وحدة إدارة مخيمات النازحين في بيان حديث، إن موجة النزوح الجديدة جاءت نتيجة تفاقم الصراع بسبب الهجوم الحوثي على تخوم المحافظة من الجهتين الشمالية والجنوبية.
 
وأوضحت، أن آلاف الأسر فضلت النزوح من منازلها ومراكز الإيواء في مناطق القتال في بعض المديريات مثل رحبة وماهلية، نحو مناطق أقل خطرا في إطار ذات المحافظة.
 
وتواصل مليشيا الحوثي، هجماتها المسلحة والصاروخية على محافظة مأرب، المكتظة بالسكان والنازحين، وسط نداءات أممية ودولية متصاعدة بضرورة وقف تلك الهجمات.
 
والخميس، أعربت دول الخمس كاملة العضوية وألمانيا والسويد والكويت، إضافة إلى الاتحاد الأوروبي، عن قلقها الشديد حيال استمرار هجوم الحوثيين في مأرب، مشددة على وقف التصعيد العسكري وإفساح المجال للحل السياسي.
 
وعبرت المجموعة، عن  قلقها الشديد حيال استمرار هجوم الحوثيين في مأرب، والذي يعرض السكان والنازحين هناك لخطر جسيم، ويهدد بإخراج عملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة عن مسارها.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر