اليمن يدعو منظمات الهجرة الدولية إلى مساعدتها في التخفيف من معاناة المهاجرين والنازحين

[ مخيم للنازحين بمأرب ـ ارشيفية ]

دعت الحكومة اليمنية، المنظمات الدولية المعنية بالهجرة، إلى مساعدتها في جهودها للتخفيف من معاناة النازحين والمهاجرين.
 
جاء ذلك خلال الاجتماع السادس لعملية التشاور العربية الإقليمية عن الهجرة واللجوء، الذي نظمته جامعة الدول العربية عبر الاتصال المرئي، بالتعاون مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والمنظمة الدولية للهجرة، والذي شاركت فيه اليمن ممثلة بنائب وزير شؤون المغتربين الدكتور محمد العديل.
 
وفي الاجتماع الذي ناقش متابعة تنفيذ الاتفاق العالمي للهجرة الآمنة والنظامية والمنظمة، وتأثير جائحة فيروس كورونا المستجد على المهاجرين والمغتربين واللاجئين والدول المستضيفة لهم في المنطقة العربية، دعا العديل، المنظمات الدولية المعنية بالهجرة إلى مساعدة الحكومة في التخفيف من معاناة المهاجرين والمغتربين والنازحين اليمنيين في دول المهجر ودعمها لتقوم بدورها تجاه المهاجرين في الأراضي اليمنية لمواجهة جائحة كورونا وغيرها من الاحتياجات الإنسانية.
 
وأشار إلى أن الحكومة ممثلة بوزارة شؤون المغتربين وبالتعاون مع السفارات في دول الاعتماد قد قامت بتشكل اللجان الصحية والإغاثية (الطوعية) للمساهمة في التخفيف على أبناء الجاليات اليمنية والعالقين من آثار كورونا.
 
 وشدد البيان الصادر عن ختام أعمال الاجتماع على أهمية استمرار التعاون والتنسيق مع المنظمات الأممية والدولية لضمان توفير سبل الرعاية والحماية للمهاجرين والمغتربين واللاجئين والنازحين، ومنع العودة القسرية لهم أثناء جائحة كورونا.
 
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر