وزير يمني: سفن إيرانية تدخل المياه الإقليمية لسقطرى للقيام بصيد غير شرعي

[ سفن إيرانية مشبوهة في المياه الإقليمية اليمنية - أرشيف ]

كشف، وزير الثرورة السمكية اليمني، فهد كفاين، عن دخول سفن  إيرانية إلى المياه الإقليمية، في محافظة أرخبيل سقطرى، الواقعة في المحيط الهندي قبالة خليج عدن.

وقال الوزير كفاين في منشور له على صفحته في "الفيس بوك"، الأحد، إن "النظام الإيراني مستمر في انتهاكاته في اليمن". مؤكدًا أن "أسطولا من السفن مستمر بالعبث بالثروات البحرية اليمنية".

وتابع: "السفن الإيرانية تقوم بصيد غير مشروع وانتهاكاتها مستمرة للمياه البحرية اليمنية، ومؤخرا في غرب أرخبيل سقطرى، وفي بحر العرب.

وأشار وزير الثروة السمكية اليمني إلى أن سفن صيد إيرانية دخلت في الأسبوع الماضي إلى مسافة لا تزيد عن 9 أميال من السواحل اليمنية جنوب غرب أرخبيل سقطرى، وقبالة جزيريتي عبدالكوري وسمحة، التابعتين للأرخبيل.
 

إقرأ أيضاً..
تقرير دولي يكشف: سفن ايرانية نفذت أكبر عمليات صيد غير قانوني بالعالم في المياه اليمنية


وعن الإجراءات التي اتخذها اليمن لمنع ذلك قال كفاين في منشوره "إن إجراءاتنا واضحة في هذ الجانب، حيث سبق إبلاغ مجلس الأمن والمجتمع الدولي بالانتهاكات الإيرانية".

وأردف قائلا: "لقد ناشدت الحكومة اليمنية المجتمع الدولي للقيام بواجبه تجاه الانتهاكات الإيرانية ونجدد نداءنا للمجتمع الدولي بالضغط على النظام الإيراني بالتوقف عن الاعتداءات على مياهنا وثرواتنا".

واتهم وزير الثروة السمكية اليمني، إيران بـ"القيام بصيد غير مشروع وبمخالفة صريحة للقانون الدولي وللاتفاقيات المتعلقة بهذا الشأن". 

وأوضح، أنها "تستخدم الصيد البحري غير المشروع في المياه اليمنية أيضا للقيام بتهريب السلاح للميليشيات المتمردة في اليمن".

وفي وقت سابق من حزيران/ يونيو الماضي، سيطرت قوات ما يسمى "المجلس الانتقالي" المدعوم إماراتيًا، على مدينة حديبو، عاصمة أرخبيل سقطرى، ومؤسسات الدولة فيها، وإعلان ما أسماه" الإدارة الذاتية" فيها.

 ووصفت الحكومة الشرعية ما جرى في سقطرى بأنه "انقلابًا وتمردًا واضحًا عليها، ولا يمكن السكوت عنه". حسب وصفها.


- فيديو :


مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر