محافظ تعز: المنافذ ستكون جاهزة من جانبنا متى ما أعلن الحوثيون فتحها

[ مواطنون يتجمعون في أحد منافذ تعز المحاصرة ]

أكد محافظ تعز نبيل شمسان، اليوم السبت، أن منافذ المدينة ستكون جاهزة، متى ما أعلن الحوثيون بشكل رسمي عن فتح المنافذ من قبلهم".
 
وقال شمسان في تغريدة على حسابة الرسمي في "تويتر" إن: "المعابر من جانبنا ستكون جاهزة لأننا لسنا من يغلق المعابر وقد وجهنا قيادة المحور بذلك".
 
وفي وقت سابق اليوم، قامت السلطة المحلية في تعز، بفتح منفذي غرب وشرق المدينة من جانبها، مشيرة إلى أنها تنتظر من الحوثيين فتح المنفذين من جانبهم.
 
وقالت مصادر محلية لـ" يمن شباب نت" إن السلطة المحلية ولجنة التهدئة والتواصل المعنية بمفاوضات فتح الطرقات قامت من جانبها بإزالة الحواجز في منفذ (حوض الاشراف - عقبة منيف) المؤدي إلى جولة القصر والحوبان شرق المدينة، ومنفذ (المطار القديم - غراب) المؤدي إلى مفرق شرعب الرونة غرب المدينة.
 
وأكدت المصادر عدم وجود أي استجابة من قبل الحوثيين لفتح أي من المنفذين حتى عصر اليوم.
 
في ذات السياق طالب النائب عبدالكريم شيبان رئيس لجنة الشرعية في مفاوضات فتح الطرقات، جماعة الحوثيين بتنفيذ الوعود ومبادرة فتح المنافذ. مؤكداً استعداد السلطات الشرعية التعامل بـ "إيجابية مع المبادرة".
 
وأشار شيبان في تصريحات إعلامية إلى أن الحوثيين لم يحددوا الزمان أو المكان لفتح المنافذ والبدء في تنفيذ المبادرة.
 
وشهدت الأيام القليلة الماضية، مساعِ وتواصل قادها رجال أعمال وشخصيات اجتماعية لفتح منافذ مدينة تعز.
 
من جانبه طالب محافظ تعز الأسبق وعضو مجلس النواب، علي المعمري، يفتح منافذ المدينة "بدون شروط"، مشيراً إلى  أي شروط تُقدم "يعني الاصرار على الغلق ومحاولة مغالطة المجتمع الدولي وتضليله".
 
وشدد على ضرورة "فتح الطرقات المغلقة أصلا من قبل الحوثي وهو انتهاك للحقوق الإنسانية يمارس على تعز منذ سنوات، وتؤكده تقارير المنظمات الدولية وآخرها تقرير الخبراء". مؤكدا أن "فتح الطرقات والمعابر حق مكفول لكل المواطنين في أوقات الحروب، ويحب أن تبقى مفتوحة أمام تنقلات المدنيين في كل الظروف".
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر