الحوثيون يحاكمون صحفيين وموظفين في مؤسسة الثورة

[ مؤسسة الثورة ]

واصلت مليشيا الحوثي الانقلابية، حربها ضد الصحفيين، بمحاكمة عدد من صحفيي مؤسسة الثورة للصحافة.

واستدعت نيابة الاموال العامة الخاضعة للحوثيين في صنعاء، عدداً من الصحفيين والموظفين في مؤسسة الثورة للصحافة، للحضور ،اليوم الثلاثاء، لسماع اقوالهم في شكوى مرفوعة ضدهم.
 
وأصدرت النيابة الخاضعة للحوثيين في 24 يوليو الجاري، تكليفاً بإحضار 16 صحفياً وموظفا بمؤسسة الثورة للصحافة، اليوم الثلاثاء إلى النيابة للتحقيق، في شكوى مرفوعة ضدهم.
 
ولم يشر أمر تكليف الحضور إلى نوع الشكوى والجهة التي قدمتها، لكن قيادات حوثية سبق وان توعدت بمحاكمة المناوئين لها في المؤسسة، واتهمت عدداً من العاملين والصحفيين فيها بالتآمر والتخطيط للقتل والتخابر مع الخارج، وانتقاد سلطاتها في صنعاء.
 
وتتهم قيادات في مليشيا الحوثيين عدداً من الصحفيين والعاملين بالمؤسسة بارتكاب جرائم جنائية ومالية، من بينهم عدد من الاسماء الواردة في تكليف الحضور.
 
وترفض مليشيا الحوثي صرف مرتبات الموظفين والعاملين في مؤسسة الثورة، وتجبرهم على العمل بدون مقابل.

وكانت المليشيا قد فرقت وقفات احتجاجية للموظفين والعاملين في المؤسسة المطالبين بحقوقهم المالية والمساعدات الغذائية التي تنهبها قيادات في الجماعة، ولجأت في وقت لاحق إلى تلفيق اتهامات وشكاوي كيدية لإرهاب العاملين بالمؤسسة ومنعهم من المطالبة بحقوقهم المالية.
 



مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر