قيادي عسكري بالضالع: الجيش نجح في تحرير مناطق واسعة وفك الحصار على "مريس"

[ قوات من الجيش الوطني يوم الأربعاء22/مايو في مناطق كانت تحت سيطرة ميليشيا الحوثي بالضالع ]

أكد قيادي بالجيش الوطني تحرير مناطق واسعة خلال العملية العسكرية التي انطلقت فجر الأربعاء، في محافظة الضالع (جنوبي اليمن).

وكانت قوات الجيش الوطني، أطلقت عملية عسكرية واسعة في المناطق الغربية والشمالية لمديرية قعطبة بهدف تطهيرها من عناصر الميليشيا الحوثية.

وقال المقدم مسعد المريسي لـ"يمن شباب نت": إن العملية العسكرية نجحت في تحرر مناطق واسعة شمال وغرب محافظة الضالع، أبرزها: قرى حمر وقردح وباجه وجبل وعل الاستراتيجي وقريتي بتار وحبيل السلامي، بالإضافة إلى مواقع أخرى شمال وغرب مدينة قعطبة وغرب مديريه الضالع.

وأوضح أن العملية العسكرية انطلقت من ثلاثة محاور ( مريس وقعطبة وحجر ) وحققت نجاحها 100% بعد فتح طريق مريس -قعطبة، وإنهاء الحصار المفروض على جبهة مريس منذ أسابيع.

وأشار أن العملية العسكرية شاركت فيها وحدات من الجيش الوطني والعمالقة والحزام الأمني والمقاومة..

وأكد القيادي بالجيش، أن العشرات من ميليشيات الحوثي سقطوا بين قتيل وجريح، علاوة على اغتنام الجيش آليات وأسلحة متوسطة تركتها الميليشيا في المناطق التي سيطرت عليها قوات الجيش الوطني.

وأشاد بالدور البطولي الذي سطره أبناء محافظة الضالع ومن يساندهم من أحرار محافظة إب والمحافظات الجنوبية والذين وقفوا صفا واحدا أمام عنجهية مليشيات الحوثي وتحطمت آمال مليشيات الحوثي في كسر صمود جبهات الضالع.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر