أكاديمي كويتي: ما حصل بتعز "طمس لبؤر تنشر الفوضى" وآمل أن تكون الحملة القادمة بعدن

[ قوات أمنية تتشر في احياء مدينة تعز ]

قال الأكاديمي الكويتي فائز النشوان "أن الميليشيات الخارجة عن إطار الشرعية اليمنية أشغلت الجيش عن مهمته الأهم في دحر جماعة الحوثي وهؤلاء المنافقين خطرهم على استقرار ووحدة اليمن عظيم ويجب قهره".
 
وأضاف في تغريدات على حسابه في موقع "تويتر" اليمن له قيادة شرعية واحدة اما أن تكون جزءاً منها (أحزاب-مسلحين- سياسيين- اعلاميين...الخ) أو هم طابور خامس يسعى لهدم الدولة
 
وأوضح النشوان – وهو متخصص في العلاقات الدولية والقانون الدولي- أن ما حصل في تعز من حملة أمنية تمت بأوامر من المحافظ وبتوجيه من الرئيس هادي لضبط الخارجين عن القانون وطمس البؤر التي استغلتها الميليشيات الخارجة عن إطار الدولة لنشر الفوضى بالمدينة.
 
وتابع "آمل أن تكون الحملة القادمة في مدينة عدن لتنظيفها من الميليشيات". في اشاره إلى الميلشيات التابعة لقوات الحزام الأمني الموالية للإمارات في عدن، والتي ليست ضمن القوات الحكومية التابعة لوزارة الداخلية في العاصمة المؤقتة عدن.
 
وخلال اليومين الماضيين نفذت السلطة المحلية بمدينة تعز حملة أمنية في المدينة القديمة لملاحقة المطلوبين أمنياً للجيش والأمن والمتهمين بارتكاب جرائم قتل واغتيالات خلال الأعوام الماضية، حيث يتمركزون تحت حماية القيادي السلفي "أبو العباس" الذي يقود كتائب مسلحة خارج اطار السلطات الأمنية في تعز.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر