تعز.. تشييع جثمان ضابط الأمن "الحميدي" إلى مقبرة الشهداء

شُيع ظهر اليوم جثمان النقيب محمود الحميدي نائب ضابط الأمن في شرطة تعز والجندي عمار عبدالكافي، في جنازة رسمية وشعبية كبيرة.
 
وحضر المئات من أبناء محافظة تعز جنازة الشهيدين بعد صلاة ظهر اليوم الأحد في مسجد السعيد للصلاة عليهما وتشيعهما لمقبرة الشهداء.
 
وقتل النقيب محمود الحميدي في كمين غادر نصبته العصابات الخارجة عن القانون أثناء تأديته لمهمة أمنية في عقبة مفرح الجمعة الفائتة، بينما قتل الجندي عمار عبدالكافي إثر استهدافه برصاص قناص العصابات أمس السبت.
 
وفي الجنازة التي تقدمها وكيل أول محافظة تعز الدكتور عبدالقوي المخلافي ومدير عام شرطة محافظة تعز العميد منصور الأكحلي، وقيادات أمنية وعسكرية.

وعبر المشيعون عن إدانتهم للأعمال الإجرامية التي تقوم بها العناصر الإجرامية والتي تستهدف السكينة العامة وتروع الآمنين وتعتدي على حقوقهم وممتلكاتهم، وإسنادهم جهود الأمن في ملاحقة المجرمين وتثبيت الأمن والاستقرار.
 
من جهته أكد مدير شرطة تعز على متابعة جميع المطلوبين أمنيا والخارجين عن القانون، مشددا أن تضحيات الشهداء لن تذهب هدرا وأن الشرطة عازمة على إلقاء القبض على القتلة وبسط هيبة الدولة في المحافظة.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر