ريال مدريد يحقق فوزاً ثميناً أمام أتليتيك بيلباو وبرشلونة يحصد ثلاث نقاط مهمة

 
حقق ريال مدريد فوزاً ثميناً اليوم الأحد أمام مضيفه أتليتيك بيلباو 2-صفر في الجولة 18 من الدوري الإسباني لكرة القدم.
 
وعلى ملعب "ماميس" في بلباو، استعاد ريال مدريد توازنه بعد خسارته أمام فياريال في المرحلة الماضية، وحقق فوزا ثمينا على مضيفه أتلتيك 2-صفر.
 
وهو الفوز السادس توالياً في الدوري لريال مدريد على أتلتيك بلباو الذي فشل للمباراة الخامسة عشرة توالياً في الانتصار على النادي الملكي في الليغا (4 تعادلات و11 هزيمة).
 
واستهل بلباو المباراة بضغط كبير لكن النادي الملكي الذي غاب عن صفوفه النمسوي دافيد ألابا وداني كارفاخال والفرنسي أوريليان تشواميني بسبب الإصابة، كان البادئ بالتهديد إثر تسديدة قوية لقائده الفرنسي كريم #بنزيمة من داخل المنطقة فوق الخشبات الثلاث (7).
 
ورد بلباو بركلة ركنية كاد المدافع أيتور باريديس يترجمها إلى هدف السبق بضربة رأسية تعملق حارس المرمى البلجيكي تيبو كورتوا في إبعادها (10).
 
وتابع أصحاب الأرض ضغطهم وجرب الغاني إيناكي وليامس حظه بتسديدة من خارج المنطقة بجوار القائم الأيمن (17).
 
ونجح ريال في افتتاح التسجيل عندما استغل بنزيمة كرة رأسية لماركو أسنسيو إثر تمريرة عرضية من الأوروغوياني فيديريكو فالفيردي، فسددها "على الطاير" بيسراه في شباط أوناي سيمون من مسافة قريبة وظهره إلى المرمى (24).
 
وهو الهدف التاسع لبنزيمة في الدوري هذا الموسم، فانفرد بالمركز الثالث على لائحة الهدافين بفارق أربعة أهداف خلف ليفاندوفسكي المتصدر وهدف واحد خلف مهاجم إسبانيول خوسيلو الثاني.
 
وكاد ناتشو يضيف الهدف الثاني عندما تهيأت أمامه كرة إثر دربكة داخل المنطقة فسددها بيمناه ارتطمت بجسم سيمون وشتتها الدفاع (59).
 
وأهدر أسنسيو فرصة ذهبية عندما تلقى كرة على طبق من ذهب من بنزيمة داخل المنطقة فسددها برعونة بجوار القائم الأيسر (66).
 
وأضاع نيكو وليامس فرصة إدراك التعادل عندما تهيأت أمامه كرة على بعد 5 أمتار سددها برعونة بجوار القائم الأيمن لكورتوا (70).
 
ووجه البديل الألماني توني كروس الضربة القاضية لأصحاب الأرض عندما تلقى كرة من البديل الآخر البرازيلي رودريغو فسددها قوية بيمناه من خارج المنطقة على يسار سيمون (90).

وفي مباراة أخرى حصد برشلونة ثلاث نقاط مهمة بفوزه على ضيفه خيتافي بهدفٍ دون مقابل.
 
ويدين الفريق الكتالوني بالفوز إلى لاعب الوسط بيدري غونزاليس الذي تابع بقدمه كرة عرضية أرسلها البرازيلي رافينيا في الدقيقة 35.
 
وبهذه النتيجة حقق برشلونة انتصاره الـ 14 ورفع رصيده إلى 44 نقطة معززا موقعه في قمة الترتيب بفارق 6 نقاط عن ملاحقه ريال مدريد الذي تنتظره مواجهة صعبة أمام أتلتيك بلباو.
 
بالمقابل تكبد خيتافي خسارته الثانية تواليا التاسعة بالمجمل هذا الموسم ليبقى رصيده متجمدا عند 17 نقطة في المركز السادس عشر.​​​​​​​


(وكالات)

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر