البرتغال تقسو على المجر ورونالدو يدخل التاريخ

 
نجا المنتخب البرتغالي حامل اللقب من فخ التعادل مع مضيفه المجري ليحقق فوزاً ثميناً بثلاثية نظيفة في مفتتح مشواره في بطولة أمم أوروبا "يورو 2020"اليوم الثلاثاء على ملعب "بوشكاش أرينا" ضمن المرحلة الأولى من مباريات المجموعة السادسة.
 
ووقّع رافاييل غيريرو (84) وكريستيانو رونالدو (87 من ركلة جزاء) و(90+2) أهداف البرتغال.
 
رونالدو التاريخي
 
أصبح الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو أفضل هدّاف في نهائيات كأس أوروبا لكرة القدم بعدما سجل هدفيه العاشر والحادي عشر في الفوز  المتأخر على المجر 3-صفر في بودابست الثلاثاء ضمن افتتاح منافسات المجموعة السادسة، متجاوزًا الفرنسي ميشال بلاتيني (9).
 
وبات رونالدو أيضًا أول لاعب في التاريخ يشارك في خمس نسخ من البطولة القارية، سجل خلالها جميعها ليتفوق على بلاتيني الذي سجل أهدافه التسعة في نسخة العام 1984 في فرنسا.
 
كما بات النجم البرتغالي اللاعب الأوروبي الأكثر خوضًا للمباريات في بطولات كبرى (كأس أوروبا وكأس العالم) حيث رفع عدد مشاركاته إلى 39 في مباراة اليوم.
 
وقال رونالدو الذي اختير أفضل لاعب في المباراة عن انجازه بعد المباراة "المهم كان الفوز. كانت مباراة صعبة، لقد كانت المجر ندًا عنيدًا على مدى 90 دقيقة. لقد سجلنا 3 أهداف وأنا ممتن جدًا للفريق الذي ساعدني في تسجيل الثنائية".
 
وتابع منوّهًا بأهمية الفوز "من الحيوي جدًا أن نبدأ بطريقة إيجابية من أجل رفع معدل الثقة. الآن يتعين علينا الفوز في المباراة التالية" التي يخوضها منتخب ضد ألمانيا السبت في ميونيخ.
 
وعلى الرغم من الفوز العريض، فإنه لم يتحقق سوى في الدقائق الثماني الأخيرة من المباراة حيث افتتح الظهير رافاييل غيريرو التسجيل في الدقيقة 84، ثم أضاف رونالدو هدفيه في الدقيقتين 87 من ركلة جزاء و90+2.
 
على ملعب "بوشكاش أرينا" الذي بات أول ملعب يستقبل الجمهور بكامل طاقته الاستيعابية (68 ألف متفرج) منذ بدء تفشي فيروس كورونا قبل 15 شهراً، صمد المنتخب المجري طوال 84 دقيقة بفضل تألق حارس لايبزيغ الألماني بيتر غولاتشي الذي دافع عن مرماه ببسالة وأنقذه من أكثر من هدف محقق.
 
وتعتبر النقاط الثلاث أمام المجر في غاية الأهمية لأن مجموعة الموت هذه تضم أيضا العملاقين فرنسا بطلة العالم وألمانيا اللتين تلتقيان لاحقا اليوم.


المصدر: فرانس برس

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر