مسئولون بوزارة الدفاع الأمريكية: الحوثيون إطلقوا صاروخا غير مسبوق نحو السعودية

[ صورة أرشيفية ]

 
نقلت قناة الـ(CNN) الأمريكية، بنسختها الإنجليزية، عن مسؤليين أمريكيين أثنين بوزارة الدفاع الأمريكية، تأكيدهم إطلاق المتمردون الحوثيون في اليمن، صاروخا باليستيا، يوم السبت الماضي، نحو المملكة العربية السعودية.

وأضافت القناة، في تقرير لها نشرته على موقعها الإلكتروني قبل دقائق من منتصف الليلة الماضية بتوقيت صنعاء، أن الصاروخ الذي وصفه أحد المسؤولين باسم سكود، تم إطلاقه من منطقة يسيطر عليها الحوثيون بالقرب من صعدة- شمال اليمن، وأن الصاروخ طار نحو 930 كيلومترا قبل السقوط بالقرب من الساحل الغربي للمملكة العربية السعودية.

وأوضحت القناة أنه من المرجح أن الهدف كان منشأة نفطية سعودية بالقرب من مدينة ينبع الساحلية.

وأبلغ أحد المسؤولَينْ الأمريكيَينْ الأثنين شبكة "سي ان ان" أن اطلاق هذا الصاروخ كان أمرا مثيرا للاهتمام كونه حلق لمسافة اكثر من اي صاروخ اخر اطلقه الحوثيون من قبل.

ولفتت القناة إلى أن وزير الدفاع الأمريكي "جيم ماتيس" كان قد وجه في وقت سابق إتهامات لايران بتزويد الحوثيين بالأسلحة بما في ذلك الصواريخ. وأن الوزير الأمريكي قال للصحافيين وهو في طريقه الى المملكة العربية السعودية خلال زيارة قام بها في نيسان / ابريل: "اننا نرى ان الحوثيون يطلقون نحو السعودية صواريخ زودتهم بها إيران".

وتضيف: ويُعتقد أيضا، أن الحوثيون كانوا استولوا على المخزون الإحتياطي للسلاح من مستودعات الحكومة اليمنية أثناء استيلاءهم على جزء كبير من شمال البلاد.

وردا على سؤال حول ما اذا كان الصاروخ الذي أطلق السبت الماضي كان من الصواريخ التي زودتهم بها إيران، او جزءا من المخزون الحكومي اليمني السابق، قال مسؤول في وزارة الدفاع الاميركية إن ذلك لم يتضح بعد، لكنه اضاف "في كلتا الحالتين، فهو ليس من صنع الحوثيون".

وتقول القناة، في تقريرها، أن الصاروخ طار مئات الكيلومترات فوق السماء السعودية، رغم إنفاق المملكة لمليارات الدولارات لشراء التكنولوجيا الأمريكية المضادة للصواريخ، بما فيها صواريخ باتريوت.

وأشارت القناة الأمريكية إلى أن أحد المواقع الإعلامية المرتبطة بجماعة المتمردين الحوثيين، كانت قد نشرت شريط فيديو لما قالوا إنه إطلاق صاروخ من نوع سكود استهدف مصفاة نفط سعودية. وقال هذا الموقع الألكتروني إن الصاروخ أصاب هدفه المقصود.

ولفتت القناة أيضا إلى أن الحكومة السعودية لم تعلق فورا على إطلاق الصاروخ المذكور، الا ان وكالة الانباء السعودية ذكرت اليوم التالي (الأحد) ان محولا كهربائيا يقع عند بوابة مصفاة سامريف اشتعلت فيه النيران نتيجة لارتفاع درجة حرارة الطقس، وان الحريق لم يسفر عن خسائر بشرية أو مادية.
 

 
 للمزيد حول هذا الأمر أقرأ:

            السعودية: احتراق مولد في "ينبع" وليس قصف بصاروخ باليستي
 
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر