مبادرة شابة مغربية لمحو أمية نساء الأطلس

تدير الشابة المغربية لمياء بازير مبادرة لإعادة النساء إلى التعليم في المناطق المهمشة والفقيرة في بلادها، كما تتضمن المبادرة التي أطلقتها بازير عام 2011 تنظيم ورش عمل لزيادة وعي النساء بريادة الأعمال وكيفية البدء في مشروعاتهن.
 
وأطلقت الشابة المغربية على مبادرتها اسم "مبادرة تمكين النساء في الأطلس"، وقد استفادت منها حتى الآن مئة سيدة من قرى جبال الأطلس المتوسط.
 
وتقول لمياء إن المبادرة ترتكز على ورشات تدريب في مواضيع غير موجودة في مجتمع القرية، مثل تسيير الأعمال والحسابات المبسطة والتواصل، وروح ريادة الأعمال والتنمية الذاتية وحماية البيئة، التي تحتاجها نساء ربات شركات يدرن تعاونيات ومشاريع مدرة للربح.
 
وتحضر المستفيدات من المبادرة إلى جامعة الأخوين المرموقة بمدينة إيفران للاستفادة من دورات تدريب تهدف إلى محاربة الأمية، ولكن عبر مناهج وتخصصات تطبيقية، تستفيد منها النساء القرويات في حياتهن اليومية.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر