منظمة: مليشيا الحوثي تمارس أعمالا انتقامية ضد أبناء العبدية جنوب مأرب

[ مديرية العبدية جنوب محافظة مأرب ]

وصفت منظمة حقوقية محلية ما تقوم به مليشيا الحوثي بحق أبناء العبدية جنوبي محافظة مأرب، بالأعمال الإنتقامية بحق سكان المديرية؛ وذلك بعد قرابة شهر من محاصرتها لنحو 35 ألف نسمة ومنع وصول المساعدات الطارئة لهما.

وقالت منظمة حماية للتوجه المدني، والتي تتخذ من مأرب مقرا لها في سلسلة تغريدات على تويتر "إنها تلقت بلاغات تفيد عن أعمال انتقامية يمارسها الحوثيون بحق السكان في مديرية العبدية".

وأشارت إلى أن "هذه الأعمال شملت مداهمة المنازل واختطاف عدد من الجرحى ونهب ممتلكات خاصة منها المركبات ومحتويات البيوت وإحراق المحاصيل الزراعية".

وأكدت قيام مليشيا الحوثي قتلت طفل يبلغ أثنا عشر عاما في إحدى القرى المديرية، وسط فرار عشرات الأسر من قراها وديارها في موجة نزوح داخلي بالشعاب والأودية، بينما يعيشون وضع مأساوي، حيت أصبحت الأشجار والأكواخ مساكنهم الجديدة.

وأوضحت المنظمة أن إفلات المجرمين من العقاب وعدم المساءلة يمكنهم من ممارسة جرائم إضافية أخرى بحق المدنيين.

ودعت في هذا الصدد، المجتمع الدولي بالتحقيق في جرائم الحوثيين بمديريات الرحبة والعبدية والجوبية جنوب المحافظة.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر