أبين.. تجدد المواجهات العسكرية بين قوات الجيش ومليشيا الانتقالي

[ تجدد المواجهات بين القوات الحكومية ومليشيا الانتقالي الاماراتي في أبين ]

أفادت مصادر عسكرية، بتجدد الاشتباكات فجر اليوم الخميس، بين قوات الجيش، ومليشيا الانتقالي المدعوم من الامارات، في محافظة أبين جنوبي البلاد.
 
وقالت المصادر، إن الجانبين تبادلا قصفا بالأسلحة الثقيلة شرق مدينة زنجبار عاصمة المحافظة، وأن أصوات الاشتباكات دوّت في المدن القريبة من جبهتي الشيخ سالم والطریة شرق زنجبار.
 
وتأتي الاشتباكات بعد أسبوع من إعلان السعودية آلية لتسريع تنفيذ اتفاق الرياض الموقع بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً، تضمنت "استمرار وقف إطلاق النار والتصعيد بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي... و خروج القوات العسكرية من عدن إلى خارج المحافظة وفصل قوات الطرفين في (أبين) وإعادتها إلى مواقعها السابقة.
 
وأعلن المجلس الانتقالي"المدعوم إماراتيا"، بُعيد إعلان الآلية، تراجعه عن قرار "الادارة الذاتية" للمحافظات الجنوبية والعاصمة اليمنية المؤقتة عدن، وأصدر الرئيس هادي قرارين بتعيين محافظ ومدير أمن لمحافظة عدن.
 
ومنذ ثلاثة أشهر تشهد محافظة أبين مواجهات بين قوات الجيش ومليشيا الانتقالي المدعوم اماراتياً، على خلفية عرقلة الانتقالي تنفيذ اتفاق الرياض وترتيباته العسكرية والأمنية في المحافظة.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر