عقب قصف حوثي على المدينة.. الحكومة: مأرب أسقطت المليشيات بأوج قوتها ولن تستسلم للترهيب

شنت ميلشيات الحوثي الانقلابية اليوم الأربعاء قصف صاروخ استهدف حي سكني وسط مدينة مأرب (شرق اليمن)، المكتظة بالسكان، أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في أوساط المدنيين.
 
وقالت مصادر محلية "إن القصف الحوثي استهدف منازل السكنية في حي مكتظ بمنطقة الروضة، أسفر عن قتلى ومصابين بينهم نساء وأطفال وتضرر كبير في المنازل المجاورة لمكان سقوط الصاروخ".
 
وقال شهود عيان "إن الصاروخ الذي سقط في حي الشركات، وتسبب بدمار واسع، فيما هرعت سيارات الإسعاف إلى موقع الحادث لنقل الضحايا الذي لم يعرف عددهم"، بحسب ما نقلت وكالة "سبأ" الرسمية.
 
وتداول الناشطون صوراً وفيديوهات تظهر آثار دمار واسع، وتصاعد ألسنة وأعمدة الدخان من مكان سقوط الصاروخ.


وأدانت الحكومة استهداف ميلشيات الحوثي لحي سكني بمأرب بصاروخ باليستي "ايراني الصنع"، وقال وزير الاعلام "إن استمرار المليشيا الحوثية في استهداف منازل المواطنين والمنشآت العامة، نابع من حقد دفين على المدينة وأبنائها الذين كانوا اول من تصدى للمخطط الانقلابي والمشروع الإيراني".
 
‏وقال الارياني "ان مليشيا الحوثي عجزت عن إحداث اختراق عسكري باتجاه مدينة مأرب رغم كل رهاناتها والأنساق البشرية والعتاد العسكري الذي دفعت به لتعود كل مرة بخفي حنين، وراحت ترمي حمم فشلها وخيبتها بإطلاق صواريخ باليستية للانتقام من المدينة التي تحتضن مئات الآلاف من النازحين".
 
وتابع "مأرب التي قاومت مليشيا الحوثي وانتصرت واسقطت أسطورة المليشيا التي لا تقهر في اوج قوتها بعد التمرد والانقلاب على الدولة ومؤسساتها ونهب عتاد الجيش في العام 2015، لن تستسلم اليوم امام محاولات ترهيبها".

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر