وفاة ثلاثة أشخاص بينهم طفل جراء سيول الأمطار بعدن

توفي ثلاثة أشخاص، بينهم طفل، اليوم الثلاثاء، غرقاً بسيول الأمطار في العاصمة المؤقتة عدن جنوبي اليمن.

وشهدت مدينة عدن، منذ فجر اليوم، أمطار غزيرة، تسببت بتدفق السيول، ما أدى إلى جرف ثلاثة أشخاص بينهم طفل في مديرية المعلا، فيما لا يزال هناك أشخاص مفقودين، كما تسببت السيول بإغراق المدينة، وألحقت أضرار جسيمة في البنية التحتية ومنازل المواطنين.

في السياق وجه الرئيس عبدربه منصور هادي، نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس لجنة الطوارئ الدكتور سالم الخنبشي باتخاذ المعالجات والتدابير اللازمة لإغاثة أبناء وساكني عدن لتجاوز تبعات وأثار الأمطار والسيول التي شهدتها عدن وما ترتب عنها من تداعيات وأضرار جسيمة في الأرواح والممتلكات والبنى التحتية ومنازل المواطنين والمفقودين.

وبحسب وكالة سبأ" فإن الرئيس شدد على ضرورة تفعيل عمل اللجان الميدانية المعنية بالإغاثة والإنقاذ والإسعاف والإيواء والحصر والمواساة لكل الضحايا والأضرار المترتبة على ذلك وعمل رؤية إستراتيجية تتضمن معالجات لتفادي أضرار السيول والكوارث..

وحمل الرئيس المعنيين على التقصير في عدم الاهتمام والوقوف الجدي على خطورة أضرار السيول بعدن وغيرها من محافظات الوطن.. موجهاً في هذا الصدد إلى تسخير كافة الوسائل والإمكانات لتجاوز هذه المحنة مع التأكيد على أهمية مواصلة اتخاذ الاحتياطات اللازمة واستمراريتها من قبل كافة المواطنين والأجهزة المعنية.
 
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر