كورونا.. مساجد بتعز تخالف قرار تعليق الصلاة والحكومة توقف مدراء مكاتب الأوقاف

أدى المئات من الناس في مدينة تعز صلاة الجمعة رغم قرار الحكومة منع صلاة الجماعة والجمعة في المساجد ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا.

وقال شهود عيان لـ"يمن شباب نت": إن عدد من المساجد في تعز خالفت قرار الحكومة وأقامت صلاة الجمعة.

وأشاروا إلى أن عدد محدود من المساجد لم تؤدي الصلاة.

وأظهرت الصور التي تداولها ناشطون على مواقع التواصل أداء المصلين لصلاة الجمعة بصفوف متقاربة.

وكانت وزارة الأوقاف والإرشاد قررت السبت الماضي، تعليق إقامة صلوات الجمعة والجماعة في المساجد، حتى إشعار آخر كإجراء احترازي من انتشار فيروس كورونا، وحثت على إقامة الصلاة في البيوت.

وأقامت بعض المساجد في مدينة تعز صلاة الجمعة بحضور عدد قليل من المصلين.

وقال المواطن أمين محمد لـ" يمن شباب نت": للمرة الأولى في حياتي أؤدي أقصر صلاة جمعة إلا في زمن كورونا.

وأشار إلى أن إمام المسجد اختصر خطبتي الجمعة بعشرين دقيقة، لاسيما وأن جمع قليل من الناس حضروا إلى المسجد للصلاة.

أما مسجد السعيد (أكبر المساجد في المدينة)، فقد أقر خطوة التعقيم لفناء المسجد ولأيدي المصلين.

وبحسب أحد المصلين فإن جمع كبير من الناس أدو الصلاة فيه.

كما أقيمت الصلاة بساحة مسجد المظفر في المدينة القديمة.

وإزاء ذلك أوقف وزير الأوقاف أحمد عطية، مدراء مكاتب الوزارة في ثلاث مناطق لعدم التزامهم بقرار تعليق إقامة الصلاة بالمساجد.

وقال وكيل وزارة الأوقاف طارق غالب القرشي إن"وزير الأوقاف والارشاد أوقف مدراء عموم مكاتب الأوقاف في تعز ومأرب ومنطقة وادي وصحرى حضرموت.

واعتبر عدم الالتزام بقرار تعليق صلاة الجماعة أنه يشكل استهتارا بمخاطر انتشار فيروس كورونا.

وحتى الآن لم يسجل اليمن أي إصابة بفيروس كورونا، كما أقرت الحكومة اليمنية عدة اجراءات احترازية بينها اغلاق المنافذ البرية والجوية وتعليق الدراسة، وتشدد على عدم التهاون أو التقليل من خطورة هذا الوباء.

 
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر