جباري: الحوثيون لا يؤمنون بالتداول السلمي للسلطة ومشروع إيران نشر الفوضى

[ الوفد البرلماني خلال لقائه مع نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكية لشؤون الخليج العربي ]

أكد الوفد البرلماني اليمني برئاسة نائب رئيس مجلس النواب عبدالعزيز جباري، والذي يزور أمريكا، أن ميليشيا الحوثي الانقلابية لا تؤمن بالسلام وتداول السلطة عبر طرق سلمية ديمقراطية.

وأشار الوفد خلال لقائه مع نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكية لشؤون الخليج العربي تيم ليندر كينغ، إلى أن "دعم إيران للحوثيين وتدخلها السافر هو الذي عقد جهود السلام، وأن مشروع إيران هو نشر الفوضى في اليمن والمنطقة".

وطالب الوفد اليمني، المجتمع الدولي بإيقاف تدخلات إيران في اليمن وإثارتها الفتن والفوضى عبر اذرعها في المنطقة .. مشيرا إلى ما تُمثله الميليشيات الحوثية من تهديد على الملاحة الدولية والأمن والسلم الدوليين.

وأشاد الوفد البرلماني، بمواقف الولايات المتحدة الأمريكية الداعمة لليمن وشرعيته الدستورية في مختلف المراحل لاستعادة الدولة، ومحاربة أعمال التطرف والإرهاب، والتأكيد الدائم على وحدة اليمن وثوابته الوطنية.

وكان اللقاء قد ناقش آخر المستجدات والتطورات على الساحتين الوطنية والإقليمية وجملة من القضايا والموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

كما تطرق اللقاء إلى انتهاكات ميليشيا الحوثي واعتداءاتها على الشعب اليمني وحصارها للمدن وتجنيد الأطفال واستخدامهم كدروع بشرية في الصفوف الأولى للحرب، وكذا نهب المساعدات الإنسانية ومضاعفة معاناة الشعب اليمني.

ويضم الوفد البرلماني، النائب سلطان العتواني، والنائب عبدالسلام الدهبلي، والنائب قاسم الكسادي، والدكتور أحمد عبدالقادر عيسى وكيل الشؤون الخارجية سكرتير الوفد.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر