"مؤتمر حضرموت الجامع" يدين مخطط الانتقالي الامارتي في اسقاط المدن وزعزعة استقرارها

أدان مؤتمر حضرموت الجامع مخطط  الانتقالي الاماراتي، في اسقاط المدن وزعزعة استقرارها بدءاً من عدن وأبين، بعد أن لاقت مواجهة في شبوه من قوات الحكومة الشرعية، وكبدتها خسائر كبيرة .

جاء ذلك خلال اجتماع استثنائي لهيئة رئاسة مؤتمر حضرموت الجامع مساء أمس السبت بمدينة المكلا، عاصمة محافظة حضرموت، للوقوف أمام التطورات والأوضاع المستجدة على الساحة، وما صاحبها من اضطرابات أمنية وعسكرية.

وأكد المؤتمر أن محافظة حضرموت بعيدة وضد كل هذه المخططات والصراعات، مشيرة إلى أهمية الحفاظ على أمنها واستقرارها.

وجدد مؤتمر حضرموت الجامع موقفه الداعم لفخامة الرئيس المشير  عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، في كافة توجيهاته ومواقفه.

وأشاد المجتمعون بأهمية الدور الذي يقوم به التحالف العربي الداعم للشرعية، لافتين أن أمن واستقرار حضرموت هو من أمن واستقرار أشقائنا في دول مجلس التعاون الخليجي.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر