شبوة: قوات موالية للإمارات تمنع لجنة حكومية من التحقيق في تفجير خطوط النفط والغاز

منعت قوات النخبة الشبوانية المدعومة من الإمارات، صباح اليوم الأحد، لجنة حكومية مكلفة بالتحقيق في أحداث تفجير أنبوبي النفط والغاز، في مديرية حبان شرقي محافظة شبوة جنوبي اليمن.

وقال مصدر لـ"يمن شباب نت" إن اللجنة المكلفة من قبل محافظ شبوة كانت في طريقها إلى المنطقة التي تعرضت فيها خطوط النفط والغاز لعمليات تخريبية، إلا انه تم توقيفها في نقطة الرمضة التابعة للنخبة الشبوانية المدعومة من الإمارات ومنعها من دخول المنطقة ومباشرة عملها..
 
وأضاف المصدر أن اللجنة أخبرت الجنود في النقطة أن هناك بلاغ مسبق من عمليات المحافظة الى عمليات بالحاف التي بدورها بلغت عمليات النخبة بنزول اللجنة.
 
وأكد المصدر أن الجنود في النقطة قاموا بتهديد أعضاء اللجنة بإطلاق النار ومحاولة استفزازهم عند عزمهم على العودة إلى عتق.
 
وأشار المصدر إلى أن اللجنة عادت إلى عتق والتقت بالمحافظ محمد بن عديو وقدمت تقرير بشأن ما تعرضت له.
 
وكان محافظ  شبوة شكل يوم الخميس الماضي لجنة للتحقيق في تفجير أنبوبي النفط والغاز برئاسة الوكيل المساعد علي الكندي.
 
والأسبوع الماضي، تعرض أنبوب الغاز الطبيعي المسال لتفجير في مناطق سيطرة قوات النخبة الشبوانية المدعومة من الإمارات، وسبقها تفجير خط أنبوب النفط خلال شهر يونيو الحالي كذلك.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر