قوات موالية للإمارات تعتدي على المعتقلين في سجن بئر أحمد بـ"عدن" (بيان)

[ بيان امهات المختطفين ]

استنكرت، رابطة أمهات المختطفين والمعتقلين تعسفيا، الاعتداءات المتكررة واللانسانية، بحق المعتقلين في سجن بئر أحمد، الخاضع لسيطرة القوات الموالية للإمارات، في مدينة عدن، جنوبي البلاد.

وأكدت الرابطة في بيان لها، اليوم الاثنين، عن استنكارها للاعتداءات المتكررة واللانسانية بحق أبنائها المعتقلين، والبالغ عددهم "72" معتقلاً داخل سجن بئر أحمد، بمحافظةعدن من قبل مدير السجن "غسان العقربي" وجنوده دون وجه.

ووفقا للرابطة الحوقية، فقد، اعتدت ادارة السجن على المعتقلين خلال الأيام الماضية بعصب أعينهم، وتقييد أيديهم، وضربهم الشديد في ساحة السجن، كما قاموا بحلق رؤوسهم، ورفض ادارة السجن الإفراج عن "16" معتقلاً صدرت أوامر من النيابة بالإفراج عنهم".

وطالبت رابطة أمهات المعتقلين تعسفيا، وزير الداخلية، والنائب العام، بتمكين المعتقلين تعسفياً من حقوقهم الإنسانية والقانونية، والإفراج عن المعتقلين الذين صدرت أوامر بالافراج عنهم وإتخاذ الإجراءات القانونية بحق إدارة السجن كما تنص المادة (167) من قانون العقوبات؛ كما نطالب باظهار المخفيين قسرا وتمكينهم من حقوقهم الإنسانية.

ومنذ سيطرتها على عدن في أواخر 2015، عمدت الإمارات على انشاء مليشيات موالية لها في المدنية، تحت مسمى النخب والأحزمة الأمنية، حيث قامت خلال السنوات الماضية باختطاف المعارضين لهم، والزج بهم في غياهب السجون، حيث تعرضهم بعضم للتعذيب حتى الموت.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر