بن دغر:طريق السلام يبدأ بتنفيذ مخرجات الحوار الوطني

افتتح رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر  بالعاصمة المؤقتة عدن ورشة تعزير دور منظمات المجتمع المدني في التوعية بمخرجات الحوار الوطني، التي نظمها مكتب وزير الدولة لشؤون تنفيذ مخرجات الحوار الوطني.

 وفي افتتاح الورشة ألقى الدكتور بن دغر كلمة أكد فيها أن الطريق لتحقيق السلام وبناء الدولة يأتي من خلال تنفيذ مخرجات الحوار الوطني، التي رسمت معالم الدولة وشكلها الاتحادي الجديد الذي يحقق الشراكة في السلطة والتوزيع العادل للثروة ويضمن الحقوق والحريات والمساواة والحكم الرشيد، مشيرا إلى ان القضية الجنوبية نشأت  بسبب إقصاء النظام السابق لأبناء المحافظات الجنوبية من الوظيفة العامة، وعلى وجه الخصوص الوظيفة العسكرية، الأمر الذي يفسر ظهور الاحتجاجات لدى العسكريين قبل غيرهم، لتتحول إلى حركة احتجاج شعبية واسعة.

ودعا رئيس الوزراء منظمات المجتمع المدني إلى الاسهام مع السلطات في تحقيق الأمن والاستقرار وتوعية المجتمع بمخرجات الحوار الوطني التي توافق عليها الجميع وانقلبت عليها مليشيات الحوثي وصالح.

وأضاف رئيس الوزراء  إن طريق السلام يبدأ بتنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي ، ????مروراً بما تبقى من المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ،وصولاً الى التطبيق الخلاق لمخرجات الحوار الوطني التي  يمكن تلخيصها في أنها دولة اتحادية ديمقراطية من ستة أقاليم تضمن العدالة المساواة بين أبناء الشعب اليمني كافة.

من جهته قال ياسر الرعيني وزير الدولة لشؤون تنفيذ مخرجات الحوار الوطني إن  هذه الورشة تعد الأولى مع منظمات المجتمع المدني ويعقبها ورش عمل مع مختلف المنظمات لتفعيلها وتعزيز أدوارها في التوعية بمخرجات الحوار الوطني، وتعزيز أداء سلطات الدولة ضمن برنامج رفع الوعي بمخرجات الحوار الوطني.

ودعا الرعيني المنظمات والمؤسسات الدولية المانحة إلى دعم منظمات المجتمع المدني في عدن والمحافظات المحررة لتنفيذ برامجها التنموية والتوعوية.

 وناقشت ورشة العمل دور منظمات المجتمع المدني في التوعية بمخرجات الحوار الوطني وتعزيز السلم الاجتماعي،  ودعم برامج ومشاريع المجتمع المدني في التنمية والتوعية وتعزيز السلم الاجتماعي من خلال تواجدها وفتح مكاتب لها في العاصمة المؤقتة عدن.

واستعرض الحاضرون المهام التي قامت بها منظمات المجتمع المدني خلال الحرب على عدن في الجوانب الإغاثية والانسانية والتوعية، بالإضافة لتوثيق الانتهاكات والحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة، وتطرق المشاركون إلى  الصعوبات التي تواجه المنظمات العاملة في عدن.

 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر