رئيس المجلس الرئاسي يبحث مع الرئيس الصيني مستجدات الوضع اليمني

بحث رئيس مجلس القيادة الرئاسي الدكتور رشاد محمد العليمي، مع رئيس جمهورية الصين شي جين بينغ، الجمعة، مستجدات الوضع اليمني والعلاقات العريقة بين البلدين.
 
جاء ذلك بالتزامن مع انعقاد القمة العربية الصينية اليوم الجمعة في العاصمة السعودية الرياض، وفق وكالة الأنباء اليمنية "سبأ".
 
وخلال اللقاء أعرب العليمي عن تقديره للموقف الصيني الى جانب الشعب اليمني، وقيادته الشرعية، وتطلعاته في استعادة مؤسسات الدولة وإنهاء انقلاب المليشيات الحوثية الارهابية المدعومة من النظام الإيراني.
 
ووضع رئيس مجلس القيادة الرئاسي، الرئيس الصيني أمام مستجدات الوضع اليمني، والضغوط المطلوبة لدفع المليشيات على الرضوخ للإرادة الشعبية والقرارات الدولية ذات الصلة، وتغليب مصلحة الشعب اليمني على مصالح ايران التخريبية في اليمن والمنطقة.
 
واشاد الرئيس بالعلاقات اليمنية العريقة مع جمهورية الصين الشعبية، وبالتدخلات الانمائية الصينية في مختلف المجالات، ومبادراتها المهمة لتعزيز التعاون المثمر مع اليمن وكافة الدول العربية، وخصوصا في إطار خطة "الحزام والطريق".
 
من جانبه أكد الرئيس شي جين بينغ، الموقف الصيني الداعم لمجلس القيادة الرئاسي والحكومة، والجهود الرامية لإحلال السلام والاستقرار في اليمن.
 
كما أكد التزام الحكومة الصينية بتقديم كافة اشكال الدعم لتخفيف المعاناة عن الشعب اليمني، وتعزيز الشراكة الثنائية بين البلدين على مختلف المستويات.
 
وفي وقت سابق اليوم، دعا البيان الختامي للقمة السعودية الصينية إلى التوصل إلى حل سياسي وفقاً للمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني الشامل، وقرار مجلس الأمن 2216.
 
وأكد البيان، على أهمية دعم مجلس القيادة الرئاسي في الجمهورية اليمنية، مشددا على أهمية التزام الحوثيين بالهدنة، والتعاون مع المبعوث الأممي الخاص لليمن، والتعاطي بجدية مع مبادرات وجهود السلام؛ للتوصل إلى حل سياسي دائم وشامل للأزمة اليمنية.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر