محافظ حضرموت يعلن عن حزمة حلول عاجلة لمشكلة الكهرباء

[ من لقاء المحافظ البحسني بقيادة مؤسسة الكهرباء بحضرموت ]

أعلن محافظ حضرموت اللواء الركن فرج سالمين البحسني، عن حزمة حلول عاجلة لتحسين الكهرباء في المحافظة
 
جاء ذلك خلال ترأسه لقاءً بقيادة ومختصي المؤسسة العامة للكهرباء، ومحطات التوليد بساحل حضرموت، ومشروع دراسة تطوير الكهرباء، وشركة النفط بساحل حضرموت، والوحدة التنفيذية لمشاريع التنمية بالمحافظة.
 
وقال مكتب إعلام المحافظ، إن البحسني شدد خلال لقائه بقيادة مؤسسات الكهرباء على ضرورة مضاعفة الجهود لتحسين خدمة الكهرباء للمواطنين خلال شهر رمضان المبارك، وسرعة معالجة أي عوائق أو اشكالات تحدث خلال هذه الفترة على وجه التحديد، بما يسهم في تحسين الخدمة والتخفيف عن المواطنين خلال الشهر الفضيل.
 
وأكد أن قيادة السلطة المحلية، حرصت على استقرار توفير الوقود لأكثر من 50 يوماً من خلال استقدام 3 بواخر، والتواصل لتوفير المنحة السعودية من وقود الكهرباء.
 
ووجه المحافظ، بتشغيل محطة الشحر الجديدة بكامل قدرتها، والتي تغذي الشحر وغيل باوزير وشحير والقرى التابعة لها، والعمل عاجلا على ربط مديرية الديس الشرقية بمنظومة المحطة الجديدة بالشحر.
 
كما وجه المحافظ، بترجمة الحلول الكفيلة بتشغيل محطة الضليعة واستمرار تأمين الوقود لمحطة ميفع، ومواصلة استكمال الدراسات الاستراتيجية لبعض مشاريع الكهرباء، والبحث عن حلول بديلة لبعض المناطق والمديريات ومنها التدخل بإنشاء محطات بالطاقة الشمسية.
 
ولفت إلى قرب وصول محطة بقدرة 20 ميغاوات خلال أسبوع لتعزيز الكهرباء في محطة الريان.
 
ومؤخراً شهدت مديريات ساحل حضرموت، مظاهرات واحتجاجات، تطالب بتحسين خدمة التيار الكهربائي، مع ارتفاع ساعات انطفاء الكهرباء بالتزامن مع دخول موسم الصيف شديد الحرارة.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر