بذبحة صدرية.. وفاة مدير مركز العزل الصحي بمستشفى سيئون

[ الدكتور العيدروس خلال ادائه عمله في مركز العزل بسيئون ]

توفي، الدكتور حسين عباس العيدروس، استشاري تخدير وعناية مركزة، ومدير مركز العزل العلاجي لفيروس كوفيد19 بهيئة مستشفى سيئون بحضرموت، اثر ذبحة صدرية، وهو يؤدي واجبه الوطني والمهني في مواجهة فيروس كورونا.

ونعى وكيل محافظة حضرموت لشؤون مديريات الوادي و الصحراء عصام حبريش الكثيري، الفقيد الدكتور حسين عباس العيدروس.

ووصف الكثيري، وفاة العيدروس بـالخسارة"، بعد مسيرة حافلة بالعطاء الوطني في القطاع الصحي كان فيها واحداً من قادته ومتقدمي الصفوف الأولى من الجيش الأبيض منذ الموجة الأولى لفيروس كورونا بالوادي و الصحراء" .

وأكد، أن حضرموت والوطن خسر رجلاً شجاعاً ومقداماً عمل على خدمة أهله، والمصابين بفيروس كورونا في أصعب واحلك  الظروف، وكان مؤسساً ومديراً لمركز العزل العلاجي بهيئة مستشفى سيئون، والذي خلط فيه الليل بالنهار من أجل تقديم الرعاية الصحية والإشراف المباشر على أوضاع المصابين".

وذكر، أن فيروس كورونا انهك صحة الفقيد، وأخذ كل وقته وجهده ورغم كل ذلك ظل فقيدنا متصدراً الصفوف الأولى في المواجهة بكل صمت وهدوء، ورغم إصابته قبل فترة قصيرة بهذا الفيروس وشفائه بفضل من الله، ولم تزده الإصابة إلا إصراراً وعزيمة في أن يكون سبباً بعد توفيق الله وجهود كل طاقمه في شفاء جميع المرضى والمصابين بالفيروس.

وعبر الوكيل الكثيري عن تعازيه القلبية الصادقة إلى أبناء الفقيد وأسرته، وإلى رفقاءه في القطاع الصحي، و كافة أفراد الطاقم العامل بمركز العزل العلاجي بهيئة مستشفى سيئون، وأصدقاء الفقيد، مبتهلاً إلى المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر