ميليشيا الحوثي تقصف هيئة مستشفى الثورة بتعز

قصفت مليشيات الحوثي الإرهابية، مساء الجمعة، بالمدفعية مستشفى حكومي في مدينة تعز (جنوبي غرب اليمن).
 
وقال مصدر طبي لـ"يمن شباب نت"، إن "مستشفى الثورة العام تعرض للقصف بالمدفعية من قبل مليشيات الحوثي المتمركزة في التلال الواقعة شرقي المدينة".
 
وأضاف أن القصف أسفر عن إصابة أحد أفراد حراسة المستشفى بجروح في قدميه.
 
في السياق أدان مركز تعز الحقوقي، قصف مليشيات الحوثي مستشفى الثورة بقذائف الهاون واستهداف قسم العمليات بمضادات طيران، والذي أدى إلى إصابة أحد أفراد الحراسة، وهو "إيهاب السامعي 35 عاما".
 
وأوضح المركز في بيان له، أنه رصد استهداف مليشيا للحوثي لحي مستشفى الثورة وحي الشماسي بعدة قذائف مدفعية خلال اليومين الماضيين تسببت بأضرار في المنازل والأعيان المدنية والممتلكات الخاصة وأثارت حالة رعب شديدة لدى السكان.
 
وأشار إلى أن القصف بتلك الطريقة الممنهجة يندرج ضمن جرائم الحرب ويعد انتهاكا صارخا لقواعد القانون الدولي الإنساني.
 
وجدد مركز تعز الحقوقي، التأكيد أن هذه الجرائم باتت منهجا واضحا لدى جماعة الحوثي بسبب مهادنة المجتمع الدولي معها، وهو الأمر الذي أسهم في تصاعد العنف وانتهاكات حقوق الانسان.
 
وسبق أن تعرض مستشفى الثورة الحكومي للاستهداف من قبل الحوثين بشكل متكرر، وألحق به أضرار مادية.
 
وبين الحين والأخر تتعرض الأحياء السكنية بتعز للقصف من قبل الحوثيين، ما أدى إلى سقوط مئات القتلى والجرحى المدنيين معظمهم نساء وأطفال.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر