خلال عمليات نبش عشوائية.. مواطنون يعبثون بمومياء في موقع أثري بمحافظة إب

عثر مواطنون على مومياء محنطة، في محافظة إب (وسط اليمن) أثناء البحث عن مكنوزات في إحدى المواقع الأثرية.
 
وتداول ناشطون وسكان محليون، صوراً لمومياء بعد أن عثر عليها شابين في منطقة "مرتب" الأثرية بمديرية السياني جنوب محافظة إب.
 
وبحسب الناشطين فإن الشابين الذين كانوا يبحثوا عن "مكنوزات" في موقع أثري، أخرجوا المومياء من الجلد الذي كانت محنطة فيه وعبثوا بها.
 
وبعد تداول الصور ومناشدات الأهالي للسلطات بالتدخل لحماية الآثار، أرسل مكتب هيئة الآثار بمحافظة إب، فريقاً للاطلاع على "المومياء" ودراستها.

وزادت خلال السنوات الماضية عمليات النبش العشوائية من قبل المواطنيين للبحث عن آثار أو كنوز، في ظل مخاوف ان يكونوا يتبعون عصابات منظمة لبيع الآثار وتهريبها خارج البلاد.
 
وشهدت عدداً من المواقع الأثرية بمحافظة إب للإهمال والسطو خلال السنوات الماضية، وكشفت تقارير صحفية عن تورط قيادات حوثية في بيع وتهريب آثار ثمينة من المحافظة الخاضعة لسيطرتهم منذ ست سنوات.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر