لمواجهة كورونا.. الحكومة تغلق منفذ الوديعة مع السعودية حتى إشعاراً أخر

أغلقت الحكومة اليمنية، اليوم الأربعاء، منفذ الوديعة البري مع السعودية، ضمن الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي فيروس كورونا.

ووجه نائب رئيس الوزراء القائم بأعمال وزير النقل، سالم الخنبشي، رسالة إلى مدير عام المنفذ بإغلاقه بشكل كامل حتى إشعار آخر.

وأوضحت الرسالة أن الإجراء يأتي ضمن التدابير الاحترازية لمنع وصول أي إصابة بفيروس كورونا.

بدوره، وجه مدير عام منفذ الوديعة البري، مطلق الصيعري، تعميما إلى مختلف الإدارات المدنية والأمنية والعسكرية، بإغلاق المنفذ حتى إشعار آخر.

وخلال الأسابيع الماضية، اقتصر العمل في المنفذ على الشحن التجاري من صادرات وواردات بين اليمن والسعودية.

وفي 30 مارس/ آذار الماضي، أعلنت الحكومة اليمنية تمديد إغلاق المنافذ البرية والبحرية والجوية لمدة أسبوعين، بدأت من الأول من أبريل / نيسان الجاري، باستثناء الشحن التجاري والمساعدات الإنسانية والإغاثية، مع اتخاذ التدابير اللازمة للفحص.

وحتى الأربعاء، لم يعلن اليمن سواء في مناطق الحكومة أو الخاضعة لسيطرة الحوثيين، عن تسجيل أي إصابة بالفيروس، في ظل مخاوف من انتشاره في البلد الذي يعاني الوضع الصحي تدهورا حادا بسبب الحرب التي دخلت عامها السادس.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر