لمواجهة كورونا.. إجراءات احترازية جديدة في وادي حضرموت

أقرت لجنة الطوارئ في وادي وصحراء حضرموت، اليوم الأحد، عددا من الإجراءات الاحترازية لمواجهة جائحة فيروس كورونا.

وبحسب وكالة "سبأ" فإن الإجراءات شملت تخفيض طاقم العمل من الموظفين الإداريين بجميع وحدات الخدمة العامة بما لا يقل عن نسبة 25 % من القوى الوظيفية الإدارية لضمان استمرار تقديم الخدمة بالشكل اللائق، ويستثنى من ذلك من مرافق الطوارئ في الصحة والكهرباء والمياه.

كما شملت، توجيه الأمن والشرطة لاتخاذ الإجراءات الحازمة في منع تجمعات المواطنين في المتنزهات والاستراحات والمجمعات التجارية وأسواق القات وصالات الأفراح والمناسبات العامة والدينية والاجتماعية حفاظا على سلامة المواطن من انتقال الفيروس.

وشددت اللجنة، على تكثيف التوعية بوسائل الإعلام المختلفة والاستفادة من مواقع التواصل الاجتماعي في بث النصائح والإرشادات الصحية، وتوعية أفراد المجتمع بضرورة غسل اليدين بشكل مستمر للمساهمة في رفع الوعي المجتمعي للوقاية من فيروس كورونا.

كما أقرت تشكيل لجان طوارئ فرعية بالمديريات لاتخاذ الإجراءات الاحترازية لفيروس كورنا والاستفادة من إمكانيات المجتمع المدني للمساهمة في تنفيذ البرامج التدريبية وتقديم المساعدات للمرافق الصحية في نطاقها الجغرافي وتسخير كافة الامكانيات في سبيل إنجاح عمل اللجنة.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر