إب :ميلشيات الحوثي وصالح تختطف صرافين بسبب رفضهم إجراءات غير قانونية

[ أرشيفة ]

اختطفت مليشيات الحوثي وصالح الانقلابية عدداً من ملاك محلات الصرافة بسبب اعتراضهم على اجراءات غير قانونية فرضت عليهم ورفضهم عمليات ابتزاز بمحافظة إب وسط اليمن

وبحسب مصادر محلية لــ يمن شباب نت " فإن المليشيات الانقلابية قامت في الأيام الماضية باختطاف عدد من أصحاب محلات الصرافة واحتجازهم كرهائن لضمان تمرير فرض أسعار العملات التي أقروها".

وأضافت المصادر " أن الميلشيات  قامت بإلزام محلات الصرافة بأسعار ثابتة للعملات الأجنبية أقل بكثير من الأسعار المتداولة في الأسواق المحلية في المحافظات الأخرى".

وبحسب مصادر خاصة " يمن شباب  " فإن المليشيات فرضت سعراً موحداً للريال السعودي بــ 70 والدولار بــ 270 وألزمت به المحلات قبل أن تقوم باحتجاز عدد من أصحابها وقد بدأ التعامل به في المحلات".

ويشكو عدد من ملاك محلات الصرافة من تصاعد وتيرة الابتزاز المالي الذي تفرضه المليشيات عليهم والتي ازدادت وتيرتها مع مطلع الأسبوع الجاري ،حيث قامت باحتجاز عدد من ملاك الصرافة كرهائن لتمرير القرار بالقوة.

وذكرت مصادر مصرفية لــ يمن شباب نت "أن الميلشيات تفرض عمولات على الإيداعات النقدية للعملاء في الصرافات والبنوك  لصالح ميلشيات الحوثي وصالح تحت مسمى " مجهود حربي"

وأشارت المصادر " أن المليشيات فرضت على محلات الصرافة مبالغ خيالية باسم الزكاة  وأخرى تمنع المحلات من الاحتفاظ بودائع التجار والمواطنين لديها ".


يشار إلى أن عدد من محلات الصرافة في إب تواصل إضرابها عن العمل وإغلاق أبوابها أمام المواطنين للأسبوع الثالث على التوالي احتجاجاً على الممارسات التي ترتكبها المليشيات ضدهم.

وكانت مليشيات الحوثي وصالح قد أغلقت عدداً من محلات الصرافة واحتجزت عدداً من ملاكها كمحاولة منها لضبط أسعار العملات الأجنبية ، بعد فشلها في إدارة الاقتصاد الوطني ونهب الإحتياطي النقدي للبلاد.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر