الرئيس التركي أردوغان: قد ألتقي بشار الأسد عندما يكون الوقت مناسباً

[ الرئيس التركي أردوغان ]

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الخميس، إنه قد يلتقي مع رئيس النظام السوري بشار الأسد "عندما يكون الوقت مناسباً"، وإنه لا يستبعد ذلك. 

وقال أردوغان، في مؤتمر صحافي في العاصمة التشيكية براغ: "مثل هذا الاجتماع ليس على جدول الأعمال حالياً، لكن لا يمكنني أن أقول إنه من المستحيل مقابلة الأسد". وتابع قائلاً: "عندما يحين الوقت المناسب، يمكننا أيضاً أن نتجه إلى الاجتماع مع الرئيس السوري". 

وكان رئيس المخابرات التركية عقد عدة اجتماعات مع رئيس مخابرات النظام السوري في دمشق خلال سبتمبر/أيلول الماضي، حسب وكالة "رويترز".  

ونقلت "رويترز" عن مصادر سورية قولها إن الاتصالات التركية السورية "أحرزت الكثير من التقدم"، دون الخوض في تفاصيل، بينما قال مصدر إقليمي متحالف مع النظام السوري إن العلاقات التركية السورية "بدأت تتحسن وتتقدم" إلى مرحلة "تهيئة الأجواء للتفاهم". 

وبدا التقارب التركي مع النظام السوري في حكم "المستحيل" في المراحل المبكرة من قمع الثورة السورية.

ووصف أردوغان الأسد بأنه "إرهابي"، وقال إنه لا يمكن للسلام أن يتحقق في سورية وهو على مقعد الرئاسة، لكن في تغير واضح في لهجته الشهر الماضي، قال أردوغان إنه لا يمكنه "استبعاد الحوار والدبلوماسية مع سورية في المطلق". 

وتأتي الاتصالات التركية مع النظام السوري أيضاً على خلفية سلسلة من الاجتماعات بين أردوغان والرئيس الروسي فلاديمير بوتين.  

وبعد زيارة أخيرة لموسكو، قال أردوغان إن بوتين اقترح على تركيا "التعاون مع دمشق على طول حدودهما المشتركة". 
 

(وكالات) 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر