حكم عليه بالإعدام ولم ينفذ.. وفاة "سلطان هاشم" آخر وزراء دفاع صدام بالسجن

[ "سلطان هاشم" آخر وزراء دفاع صدام حسين ]

توفي مساء الأحد سلطان هاشم، آخر وزير دفاع عراقي في عهد الرئيس الراحل صدام حسين، إثر أزمة قلبية أصابته في سجن الحوت بمدينة الناصرية (جنوبي العراق)، عن عمر ناهز 75 عاما.
 
ونقلت وكالة الأنباء الألمانية -عن تلفزيون الشرقية العراقي- أن الفريق أول الركن سلطان هاشم الطائي توفي إثر تعرضه لنوبة قلبية داخل سجنه، كما نقلت وكالة الأناضول عن جاسم السعدي -وهو مساعد طبي في دائرة صحة محافظة ذي قار- أن هاشم يعاني من أمراض مزمنة منذ سنوات، وتدهورت حالته الصحية بعد تعرضه للأزمة القلبية، مما أدى إلى وفاته.
 
وولد هاشم عام 1945، وهو آخر وزير دفاع في نظام الرئيس صدام، من 1995 وحتى 2003، حين غزت قوات دولية بقيادة واشنطن العراق.
 
وكان هاشم ضمن 55 شخصية على لائحة المطلوبين للقوات الأميركية، وسلّم نفسه بعد الغزو العسكري الأميركي للعراق وإسقاط نظام صدام عام 2003.
 
وحُكم عليه في 2017 بالإعدام شنقا، لإدانته بقمع الأكراد في ثمانينيات القرن الماضي، لكن الحكم لم ينفذ، من دون سبب معلن من جانب السلطات. وشارك هاشم كقائد عسكري في الحرب العراقية-الإيرانية في الثمانينيات، وحربي الخليج الأولى والثانية.
 
كما ترأس الوفد العراقي خلال مفاوضات وقف إطلاق النار مع قوات التحالف الدولي عام 1991، بعد غزو الجيش العراقي الكويت.
 

المصدر: وكالات

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر