وزير النفط: شبوة على موعد قريب لإعادة تشغيل عدد من القطاعات النفطية الهامة

قال وزير النفط والمعادن اليمني المهندس أوس العود، الاثنين، إن "محافظة شبوة على موعد قريب لإعادة تشغيل عدد من القطاعات النفطية الهامة التي توقفت بسبب الحرب".
 
وأشار العود -خلال ترأسه اجتماع لقيادة مكتب الوزارة في شبوة والهيئات والمصالح والمؤسسات التابعة لها- إلى أن إعادة تشغيل القطاعات النفطية يأتي تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبدربه منصور هادي بشأن إعادة دورة الحياة في القطاع النفطي(وفق وكالة سبأ).
 
وأكد الوزير العود على الدور المحوري للقطاع النفطي في دعم الاقتصاد الوطني ورفد خزينة الدولة باحتياجاتها من العملات الأجنبية خاصة في هذه المرحلة.
 
ووجه مكتب الوزارة بممارسة دوره في الترويج للقطاعات النفطية المفتوحة والمساهمة في إنجاح الخطط الاستثمارية لهذه القطاعات.
 
وشدد الوزير العود على ضرورة الاهتمام ببناء القدرات الفنية والمهنية للكوادر النفطية بالمحافظة، والدفع بها الى برامج التأهيل المستمر في الجوانب النفطية .
 
والسبت الماضي، كشف المدير التنفيذي للشركة اليمنية للاستثمارات النفطية، الدكتور عبدالله عمير، عن قرب تشغيل القطاع النفطي s5 بمديرية جردان بشبوة، وذلك عقب إقناع الشركاء بعودة العمل في استئناف الإنتاج بالقطاع.

وكانت وزارة النفط قد كشفت مطلع العام الجاري عن خطة جديدة لزيادة إنتاجها النفطي إلى نحو 80 ألف برميل يوميا من أجل رفد الاقتصاد الوطني بما نسبته 60% من الإيرادات.

وبحسب إحصائيات الوزارة فإن أرقام الإنتاج الفعلي خلال 2019 كانت بمعدل 33 ألف برميل يوميا من قطاع بترومسيلة، و20 ألف برميل من قطاع صافر في محافظة مأرب، و16 ألف برميل من شركة "أو أم في"، بخلاف الكميات المنتجة من شركتي كالفالي ووايكوم التي لم تفصح عنها الوزارة والتي تزيد عن 10 آلاف برميل يوميا.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر